القائمة

سر المومياء الناطقة في مصر نسيامون

اقرأ لاحقا
اضافة للمفضلة
متابعة العالم الخفي
سجل المشاهدات
اضافة مقال
المشاركات
سر المومياء الناطقة في مصر نسيامون

في تلك المقالة سوف نقدم سر المومياء الناطقة في مصر نسيامون كما سوف نعرف الراهب المصري نسيامون صاحب المومياء الناطقة فتابعوا المقالة لمعرفة كل ذلك.

مومياء مصرية تتكلم بعد 3 آلاف سنة من تحنيطها

ما هي حقيقة مومياء مصرية تتكلم بعد 3 آلاف سنة من تحنيطها؟

ماذا لو ذهبت إلى أحد المتاحف لمشاهدة آثار مضى عليها آلاف السنين فوجدت أن إحدى المومياءات تصدر صوتا!

ربما يتوقف قلبك من شدة الخوف أو تعتقد أن تلك كانت مزحة سخيفة قامت بها إدارة المتحف لجذب الزوار ولكن ما ذكرناه للتو ليس إعلانا لأحد المتاحف أو واحدة من قصص الرعب التي تعتمد على الإثارة والتشويق لجذب الناس.

بل هي حق حقيقة مذهلة تفاجأ بها العالم عندما أعلن بعض الباحثين أن صوت إحدى المومياءات المصرية قد سمع لأول مرة منذ وفاة صاحبها وتحنيطه قبل ثلاثة آلاف عام.

ليكون السؤال الذي يشغل بال الكثيرين كيف حدث ذلك ما الحقيقة التي تكمن وراء المومياء المصرية الناطقة تلك وذلك الخبر المذهل.

اليوم سنكون على موعد مع مقالة فريدة من نوعها كونها تجمع بين عبق الماضي والإعجاز العلمي كمحاولة لمحاكاة الماضي بوسائل تكنولوجيا الحاضر تابعنا للنهاية.

 

سر المومياء الناطقة في مصر

 

الراهب المصري نسيامون صاحب المومياء الناطقة

من هو الراهب المصري نسيامون صاحب المومياء الناطقة وما قصته؟

الفراعنة أو المصريون القدماء لطالما أثاروا شغف واهتمام العلماء والباحثين في شتى أنحاء العالم فقد بنوا حضارة مذهلة بقيت آثارها حتى يومنا هذا.

حضارة عظيمة يكتنفها الكثير من الغموض والأسرار التي عجز العلم الحديث في كشف اللثام عنها وتفسير كيفيتها.

لذا كان من الطبيعي أن يسعى العلماء إلى إماطة اللثام عن تلك الحضارة وأصحابها وهذا ما سعى إليه فريق علمي بريطاني عكف على دراسة أحد الكهنة المصريين القدماء ويدعى نسيامون

والكاهن نسيامون كان يعيش في عهد الفرعون رمسيس الحادي عشر قبل الميلاد قبل أن يتم اكتشاف المومياء المحنطة له عام 1824 م

وأودعت هذه المومياء في متحف مدينة ليدز في المملكة المتحدة حتى أوائل أربعينيات القرن الماضي عندما تم نقل مومياء نسيامون الناطقة قبل فترة قصيرة من غارة جوية ألمانية على ليدز في العام 1941م.

أدت إلى تدمير المتحف الذي كانت فيه والعديد من آثاره لكن من حسن الحظ فإن مومياء نسيامون نجت من ذلك لتكون شاهدا رئيسيا على التقدم العلمي المذهل الذي وصل إليه عالمنا في الآونة الأخيرة.

لقيت المومياء الناطقة للراهب نسيامون اهتماما كبيرا وصارت موضع تدقيق من قبل العلماء والباحثين كحال أغلب مومياوات المصريين القدماء.

ما هو سبب وفاة الراهب المصري نسيامون؟

فقد تم تفكيك الأقمشة الكتانية التي كانت تغطيها وعكف العلماء على دراسة حالة المومياء ليكتشفوا أن وفاة نسيامون مون لم تكن طبيعية.

إذ إن الكاهنة المصري قد توفي وهو في منتصف الخمسينيات من العمر وكان يعاني من مرض باللثة وتلف شديد بالأسنان

لكن ليس هذا سبب موته بل قد يكون نسيامون مات اختناقا بسبب رد فعل تحسسي ناجم عن لسعت حشرة في لسانه لكن ما الذي دفع العلماء إلى هذا الاعتقاد؟

لاحظ العلماء بروز لسان الكاهن نسيامون خارج فمه من دون وجود أي ضرر في العظام حول فمه وعنقه وإذا ما صدق هذا الاعتقاد فقد يكون آخر كلامه في هذه الدنيا هو كلمة آه أو آخ أو آي أو أي كلمة أخرى تدل على الألم والتأوه

الراهب المصري نسيامون صاحب المومياء الناطقة

 

سر المومياء الناطقة في مصر نسيامون

ما هو سر المومياء الناطقة في مصر نسيامون؟

ثم كانت تلك الفكرة المذهلة التي راودت بعض العلماء لماذا لا نسعى إلى إعادة إنتاج صوت الكاهن الفرعوني نسيامون وتحديدا الكلمة الأخيرة له في هذه الحياة

قد تبدو الفكرة جنونية أليس كذلك؟ لكن هناك شعرة صغيرة بين العلم والجنون وهكذا عزم الفريق البريطاني على تنفيذ الفكرة

فتم نقل مومياء نسيامون إلى مستشفى ليدز العام وأجروا سلسلة فحوصات بالأشعة المقطعية ليتمكن الفريق في النهاية من إعادة إنتاج صوت الكاهن الفرعوني عن طرق طباعة نسخة ثلاثية الأبعاد من مجرى الصوت للكاهن نسيامون ليسمع أخيرا صوت الكاهن بعد ثلاثة آلاف عام كاملة من وفاته.

بالطبع لم يكن ذلك الصوت جزءا من كلام الكاهن أو شيئا من هذا القبيل وإنما مجرد إنتاج لصوته أي أن ذلك الصوت هو صوت المسالك الصوتية التي تقوم بتصفية الصوت الناتج من الهواء الذي يمر عبر الحنجرة فهو لا يتحدث فعليا.

إذا كانت نظرية وفاة نسيامون صحيحة فمن المفترض أن تكون آخر كلماته التي تلفظ بها تدل على الألم لكن العلماء وجدوا أن الصوت الأخير للكاهن بدا وكأنه ايووغغغ.

لعل السؤال الذي يشغل بالك عزيز القارئ وهو كيف استطاع الفريق البريطاني إنتاج صوت مومياء توفي صاحبها قبل 3000 آلاف عام .

 

 المومياء الناطقة في مصر نسيامون

 

حقيقة المومياء المتكلمة المصرية

ما هي حقيقة المومياء المتكلمة المصرية 

الواقع أن عملية اختيار مومياء الكاهن نسيامون لإجراء تلك التجارب عليها لم تكن محض مصادفة لأن الأنسجة الرخوة في الحلق والجهاز الصوتي كانت سليمة إلى حد معقول.

وتم فحص المومياء بالأشعة المقطعية في عام 2016 م للحصول على جميع القياسات اللازمة لإعادة إنتاج القناة الصوتية والتي تنحني من الحنجرة إلى الشفتين.

واستخدم مع فريقه برنامج الكمبيوتر لتحديد مجرى الهواء الموجود بداخل تابوت المومياء ومن ثم تم طباعة مجرى الهواء بتقنية ثلاثية الأبعاد باستخدام مواد بلاستيكية مماثلة لتلك المستخدمة في صنع الطوب ليغو.

وبعد ذلك توصيل ومجرى الهوائي بمكبر صوت عال داخل حنجرة اصطناعية شائعة الاستخدام لإجراء خطاب الإلكتروني.

وبعد تشغيل الصوت بالحنجرة الصناعية سمع الجميع صوت كلمة آه وأوه ورجح الباحثون أن الصوت هو كلمة ما تقع ما بين حروف العلة وهي أصوات متحركة تساهم في تحديد نطق الكلمة وتخرج من أعلى الحلق.

وهكذا تم إنتاج صوت الكاهن نسيامون بنجاح وبدأت اسطورة المومياء الناطقة المصرية للكاهن نسيامون .

ورغم نجاح التجربة إلا أن إنتاج صوت الكاهن سيمون لم يكن سهلا إذ كان للتحنيط والدفن لفترة طويلة أثره الكبير.

حيث تم تهذيب اللسان وفقدان الحنك اللين الأمر الذي اضطر الفريق إلى ملئه ثم شبكوا متجهة إلى حنجرة إلكترونية ومكبر للصوت.

الواقع أن تجربة إنتاج صوت الكاهن نسيامون كانت رائعة بحق هذا ما وصفه بها علماء الآثار فإلى جانب أنها ربطت الماضي بالحاضر وسمحت بالاتصال المباشر بالحضارة المصرية القديمة

من خلال أسابيع الاستماع إلى صوت من جهاز صوتيا لم يسمع منذ أكثر من 3000 آلاف عام الي المومياء الناطقة المصرية.

الأمر الذي سيساهم حتما في جذب المزيد من الزوار إلى المتحف أو تشجيعهم على القيام بزيارات إلى معبد الكرنك في محافظة الأقصر المصرية.

فإن فكرة الذهاب إلى المتحف والخروج بعد سماع صوت مومياء منذ 3000 آلاف عام هي نوع من الأشياء المثيرة والفريدة التي قد يتذكرها الناس لفترة طويلة هذا ما يعتقده الباحثون.

تلك التجربة أيضا تدل على مدى التقدم الذي وصل إليه العلم في الآونة الأخيرة ومن يدري ربما يأتي اليوم الذي يكشف فيه الستار عن تلك الحضارة المصرية القديمة الغامضة.

نأمل أن يكون المحتوى قد ناله إعجابكم ولمعرفة المزيد من قصص الغموض يمكنك الاطلاع عليها من هنا.

 

حقيقة المومياء المتكلمة المصرية 

إرسال تعليقك عن طريق :

    إبدأ بكتابة تعليقك الآن !
تحميل المزيد
تصميم و برمجة YourColor