القائمة

قصة حرب بن أمية مع الجن كاتب بيت شعر وقبر حرب بمكان قفر

اقرأ لاحقا
اضافة للمفضلة
متابعة شخصيات
سجل المشاهدات
اضافة مقال
المشاركات
قصة حرب بن أمية مع الجن كاتب بيت شعر وقبر حرب بمكان قفر

في تلك المقالة سوف نتحدث عن قصة واحدة من قصص شخصيات غامضة في التاريخ وهي قصة حرب بن أمية مع الجن كاتب بيت شعر وقبر حرب بمكان قفر فتابعوا المقالة لمعرفة كل ذلك.

مقدمة حول قصة حرب بن أمية مع الجن كاتب بيت شعر وقبر حرب بمكان قفر

كم كان في التاريخ العربي من أحداث غريبة تغنت بالأدب وتعلقت بحروب الجاهلية بين القبائل بعضها رسخت في أذهاننا قصصا وأقوالا تثير الريبة وبقيت معلقة بين العصور الغابرة والحاضرة بين الحقيقة والخيال

أصدقاء القراء قصتنا اليوم حول شخصية وبيت شعار شخصية جاهلية معروفة وبيت شعر غريب وقصة أغرب وأبطال قصة عجيبين

نهاية عجيبة لرواية غريبة فاستمعوا معي الي قصة حرب بن أمية مع الجن كاتب بيت شعر وقبر حرب بمكان قفر بيت الشعب المتعلق به وأيضا قبر حرب بن امية

 

قصة حرب بن أمية مع الجن

 

من هو حرب بن أمية

قبل أن نبدأ بقصتنا الشيقة اليوم دعونا نعود التاريخ إلى ما قبل المبعث النبوي الشريف وبالتحديد إلى العصر الجاهلي وبالأخص إلى قريش لنتعرف إلى أحد زعمائها وكبار قومها وأقصد هنا حرب بني أمية

حرب بن أمية هو حرب بن أمية بن عبد شمس الأموي القرشي الكناني المولود بحسب بعض المصادر سنة 544 م في مكة المكرمة حرب هذا هو والد أبو سفيان وبالتالي هو جد معاوية بن أبي سفيان

حرب بن أمية كان قائدا قبيلة كنانة وأميرها قاد قبيلته في حرب الفجار ضد قبائل قيس عيلان وهي حرب اندلعت في الأشهر الحرم رغم تحريم القتال فيها منذ زمن الجاهلية

كما أنها قطعت الكثير من الأرحام بين القبائل المتناحرة لذلك سميت بحرب الفجار

بحسب كتب التاريخ فإن حرب بن أمية وأهله كانوا من أحد أهم أسباب دخول الكتابة العربية إلى مكة وانتشارها هناك فهو كان من الشعراء المعروفين دائمي الترحال في عصره.

وتذكر لنا كتب التاريخ العداوة والمنافسة التي كانت بين حرب بن أمية وعبد المطلب وتروي لنا قصة قتل فتيان حرب بن أمية لليهودي أذينة جار عبد المطلب والقائم بتجارته

أذينة هذا كان وفيا لعبد المطلب وبارعا في التجارة ما أكسب عبد المطلب مالا وفيرا

أغاظ هذا الأمر حرب الأمية ودفع بعامر بن مناف وصخر بن عمرو بن كعب التميمي لقتل اليهودي

بعد مقتله أخذ عبد المطلب يبحث عن قتلته حتى وجدهما فلما انكشفا استجارا بحرب بن أمية

بالطبع تلاسن الطرفان وتخاصما حتى أنهما أحكاما عددا من الأعيان بينهما وأبرزهما النجاشي ملك الحبشة الذي لم يدخل بينهما ليلجآ إلى نفيل بن عبد العزى العدوي

فحكم نفيل لعبد المطلب بسبب توافر كل الحجج مما أثار حنق حرب بين أمية على نفيل وقال مقولته الشهيرة من انتكاس الزمان أن جعلت حكما

انتهت القصة بأخذ عبد المطلب 100 ناقة من حرب بن أمية لدفعها كدية لأهل القتيل اليهودي هذه قصة من القصص التي يزخر بها التاريخ الجاهلي ولكنها ليست قصتنا المنشودة

فما سأرويه لكم لاحقا هو ما سيثيره انتباهكم حتما

 

حرب بن أمية

 

قصة حرب بن أمية مع الجن

شهرة حرب بن أمية لا تتعلق بكونه سيد القبيلة أو بنسبه الرفيع وغيرها بل تتمحور حول بيت شعري واحد بيت أثير حوله العجب وهو بالفعل بيت فريد فاسمعوه معي جيدا فالبيت يقول

وقَبرُ حَربٍ بمكانٍ قَفرٍ *** ولَيسَ قُربَ قَبرِ حَربٍ قَبرُ

أما عن سبب فرادة هذا البيت الشعري فهو ما ذكرته معاجم العرب وأدباء الشعر أنه بيتم أنشده الجن نعم هذا ما قالوه واستدلوا على ذلك بعدم مقدرة أحد على انشاد البيت 3 مرات متتابعة دون لعثمة أو تهته

والأدهى من ذلك أن وراء هذا البيت قصة غريبة مخا صحيفة معطلها حرب من أمية والجن لذلك لنذهب مع حرب في رحلته الأخيرة هذه

تبدأ قصة حرب بن أمية مع الجن انه تقول الرواية أن حرب الأمية خرج في سفر مع جماعة من قريش وفي الطريق وصلوا إلى واحة نخيل فأضرم حرب النار ببعض السعف اليابسة

فعظمت النار لدرجة أن الأفاعي بدأت تخرج من أوكارها إحدى هذه الأفاعي اتجهت ناحية حرب وأصحابه فما كان من حرب إلا أن قتلها

هذه الأفعى كانت أفعي من الجن أو بالأحرى متلبسة من الجن

مضت القافلة في طريقها فلما حل المساء اعترضت طريقهم امرأة غاضبة بالطبع لم يعرف حرب بن أمية ورفاقه سبب غضب المرأة في بادئ الأمر هذه المرأة كان معها قضيب تضرب به الأرض فكانت كلما ضربت الأرض نفرت الإبل وشردت هائمة في كل مكان

فضربت الأرض أول مرة فشردت بعض الإبل ثم انطلق الرجال يطلبونها فلما ضربت الأرض مرة ثانية هربت كل الإبل

استمر حرب بن أمية ورفاقه في مسيرهم بحثا عن هذه المرأة أو حتى في سبيل معرفة ما الذي يحصل معهم ليجدوا في طريقهم خيمة على بابها شيخ غاية في الضئالة والدمامة فعرفوه أنه من الجن

سلم القوم على الشيخ وأخبروه بما حدث معه فأخبرهم الشيخ أن هذه المرأة ما هي إلا نفر من الجن وأن غضبها بسبب مقتل الأفعى التي هي بدورها من الجن وهي تسعى للانتقام لمقتلها واعلمهم بالحل

فكان الحل أن يقولوا باسمك اللهم في وجهها وبالفعل عاودت القافلة المسير لتظهر المرأة أمامهم فقال حرب بن أمية بن أمية باسمك اللهم فهربت من ساعتها

ثم عاودت الظهور مرة رابعة فعاود حرب بن أمية قول باسمك اللهم لتشرد من أمامهم ويكونوا حرب بن أمية بذلك أول من تلفظ بلفظ باسمك اللهم في وجه الجن

إن كنتم تعتقدون أن القصة انتهت هنا فأنتم مخطئون الجن لم ينتقموا لمقتل الأفعي التي كانت منهم فكيف سيهدأ لهم بال بالطبع لم يهدأ بالهم فهم يريدون قتل قاتل الأفعي الجن وهذا ما حدث

علت الجن على حرب بن أمية أي تعدت عليه وقتلوه بالأفعى التي قتلها إذن قتل حرب بن أمية مع الجن ودفنه أصحابه وكان قبر حرب بن أمية في موقع مقتله حيث لا جار قربه ولا دار يظله.

 

قصة حرب بن أمية مع الجن

 

قبر حرب بن أمية

الغرابة تكمن أن الرواية تقول بأنه لحظة مقتل حرب من أمية سمعت قريش هاتفا والهاتف هنا نقصد به أحد أنواع الجن التي كانت تؤمن قريش بوجودها

هذا الهاتف كان ينشد التالي وقَبرُ حَربٍ بمكانٍ قَفرٍ *** ولَيسَ قُربَ قَبرِ حَربٍ قَبرُ

هذا البيت ينطبق تماما على موقع قبر حرب بن أمية فهل عرفتم الآن سبب غرابة هذا البيت الشعري

إذا أصدقائي كانت هذه الرواية المتداولة حول حرب بن أمية وقبر حرب بن أمية والجن والبيت الشعري

أما ما ذكر عن وفاة حرب بن أمية في كتب التاريخ فهو قليل ولا يتعدى ذكر أنه توفي في الطريق بين الطائف واليمامة بعد أن باغته التعب وهو قاصدون لديار بني عبس في قافلة تجارية ليدفن هناك ويعلم أصحابه قبر حرب بن أمية

وحددوا تاريخ ذلك بقبل البعثة النبوية بثلاث سنوات

 

قبر حرب بن أمية

 

خاتمة حول قصة حرب بن أمية

إذا هذا ما كان في جعبتنا عن حرب بن أمية الشخصية العربية الجاهلية ورواية بيت الشعر الأغرب في التاريخ بالطبع لا يمكن الجزم بحقيقة ما حدث وهل فعلا هذا البيت المشهور هو من إنشاد الجن

ولكن الأكيد لدينا أن أدبنا العربي وتاريخنا القديم يزخر بالعديد من القصص والأحداث المثيرة والتي تحتاج إلى العديد من المقالات لإلقاء الضوء عليها والله اعلي واعلم

ولمعرفة المزيد حول قصص الغموض الواقعية يمكنك الاطلاع عليها من هنا

إرسال تعليقك عن طريق :

    إبدأ بكتابة تعليقك الآن !
تحميل المزيد
تصميم و برمجة YourColor