القائمة

قربان عيد الفصح اليهودي وعلافته بالمسجد الأقصى

اقرأ لاحقا
اضافة للمفضلة
متابعة التاريخ
سجل المشاهدات
اضافة مقال
المشاركات
قربان عيد الفصح اليهودي وعلافته بالمسجد الأقصى

في تلك المقالة سوف نعرف ما هو قربان عيد الفصح اليهودي وعلافته بالمسجد الأقصى وما علاقة جماعة هيكل سليمان بهدم المسجد الأقصى والعديد من أسرار اليهود في تلك المقالة.

مقدمة حول قربان عيد الفصح اليهودي

في خطوة استفزازية لكل مسلمي العالم وفي انتهاك صارخ للمقدسات دعت جماعات الهيكل المزعوم إلى تقديم ما يسمى قرابين عيد الفصح اليهودي وذبحها داخل باحات المسجد الأقصى لأول مرة.

بل ورصدت مكافئات مالية لمن يتمكن من إدخاله فما هي قرابين عيد الفصح اليهودية وما هي جماعات الهيكل تلك وماذا سيعني نجاحها بذبح قرابين الفصح داخل المسجد الأقصى.

في مقالتنا هذه سينطلق قطار رحلتنا إلى الأراضي المحتلة لنكشف لكم الستار عن المخطط الصهيوني الخبيث الذي يهدف إلى هدم المسجد الأقصى المبارك.

 

ما هو عيد الفصح

ما هو عيد الفصح عند اليهود

في الخامس عشر من ابريل من كل عام يحتفل اليهود بما يعرف عيد الفصح احتفالا بنجاة النبي موسى عليه السلام وبني إسرائيل من بطش فرعون وخروجهم من مصر.

لذلك يطلق عليه أيضا اسم عيد الخروج ويستمر الاحتفال به لمدة 7 أيام وقد ارتبط هذا العيد بالكثير من الممارسات الغريبة أحيانا والشاذة أحيانا أخرى.

 

ممارسات عيد الفصح

ما هي ممارسات اليهود في عيد الفصح

إذ يحتفل اليهود بحصاد الشعير وفيه يخبزون الخبز على عجل دون انتظار اختماره رمزا للعجلة التي كانوا عليها من تتبع فرعون لهم فلم يتسنى لهم انتظار اختمار الخبز.

كما يأكلون الخضراوات المنقوعة بالماء المالح تعبيرا عن الحزن والبكاء ويضعون على المائدة عظمة صغيرة ترمز للحمل الذي ضحى به موسى بعد الخروج في صحراء سيناء.

ويرتبط هذا العيد عندهم بتقديم قرابين الشكر لله على إنقاذ بني إسرائيل بحسب معتقداتهم.

لكن هل تتخيل أن تلك القرابين التي يقدمها اليهود في هذا العيد قد تكون  قرابين بشرية !

 

ما هو عيد الفصح

القرابين البشرية في عيد الفصح اليهودي

ما هي القرابين البشرية في عيد الفصح اليهودي 

سرت الشائعات عبر التاريخ أنه في القرون الوسطى كان اليهود يخلطون خبز الفصح بدم إنسان غير يهودية علي أنه من القرابين البشرية في عيد الفصح.

الأمر الذي تسبب في إثارة المشكلات بين اليهود وبين جيرانهم من الأمم فكان الناس يخبئون أطفالهم الذكور إبان أعياد الفصح اليهودية ويمنعونهم من الخروج.

وبحسب بعض المصادر فهناك العديد من الحوادث المسجلة تاريخيا التي تثبت جرائم اليهود في اختطاف الأطفال وذبحهم وجمع دمائهم وغمسها في فطائر بعض الأعياد الخاصة كعيد الفصح.

إذ لا تتم الفرحة بالعيد إلا بتقديم أضاح بشرية أو القرابين البشرية.

 

القرابين البشرية في عيد الفصح اليهودي 

 

انتهاكات المسجد الأقصى في عيد الفصح

ما هي الانتهاكات التي تحدث في المسجد الأقصى في عيد الفصح؟

قبيل احتفال اليهود بعيد الفصح تتصاعد التوترات داخل وحول المسجد الأقصى والتي تبدأ غالبا بمحاولات اقتحام من طرف المستوطنين الإسرائيليين للمسجد الأقصى.

وجرت العادة أن تقتحم قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي المسجد الأقصى وتدنس ساحته المباركة وتعتدي على الفلسطينيين المرابطين فيه بوحشية.

أجل منذ أكثر منذ 72 عاما لم تتوقف معاناة الفلسطينيين ومقدساتهم الإسلامية من بطش الصهاينة فكل يوم تتجدد الانتهاكات بحق المسجد الأقصى المبارك.

ولا تتوقف مطامع الاحتلال الإسرائيلي والجماعات اليهودية المتطرفة في المسجد الأقصى في محاولة لفرض السيادة الكاملة عليها وتغيير هويته الإسلامية.

لكن المقاومة الفلسطينية تكون للمحتلين بالمرصاد وتقف للدفاع عن المسجد الأقصى وحمايته من أي مخططات تستهدفه.

 

انتهاكات المسجد الأقصى في عيد الفصح

 

قربان الفصح اليهودي

ما هو قربان الفصح اليهودي أو ما هو قربان عيد الفصح اليهودي

لكن هذا العام يشهد تطورات خطيرة فمنذ بداية شهر رمضان المبارك تصاعدت الدعوات من قبل جماعات الهيكل المزعوم الصهيونية وحاخاماتها لاقتحام المسجد الأقصى المبارك في محاولة لذبح قرابين عيد الفصح في باحات المسجد لأول مرة في تاريخه.

وأن ينثر دمها عند قبة السلسلة التي يزعم المتطرفون أنها بنيت داخل ساحات المسجد الأقصى لإخفاء آثار المذبح التوراتي المزعوم.

وأعلنت حركة العودة إلى جبل الهيكل عن تقديم مكافاة مالية لمن ينجح بتقديم قربان الفصح في المسجد الأقصى المبارك.

ليس هذا فحسب بل عقدت الجماعات المتطرفة محاكاة كاملة لقربان الفصحى في منطقة القصور الأموية الملاصقة تماما للأقصى من جهة القبلة تمهيدا لفعل الأمر ذاته خلال عيد الفصح اليهودي.

لعلك تتساءل الآن عزيزي المشاهد من هي جماعات الهيكل المتطرفة تلك وما هو الهدف الذي تسعى إليه من تلك الخطوة.

حسنا قبل أن أجيب عن أسئلتك دعنا نخبرك أولا عن حكاية الهيكل.

 

قربان عيد الفصح اليهودي 

 

هيكل سليمان

ما هو هيكل سليمان المزعوم

يزعم اليهود أن هيكل سليمان المعروف باسم بيت همقداش وهو المعبد اليهودي الأول في القدس الذي بناه الملك سليمان لوضع التابوت الذي يحتوي على الوصايا العشر فيه.

وقد تعرض هذا الهيكل المزعوم للتدمير على يد نبوخذ نصر الثاني بعد حصار القدس سنة 587 قبل الميلاد.

ويزعم اليهود أن معبد سليمان موجود في القدس بفلسطين وتحديدا مكان المسجد الأقصى معتبرين أنه مكان قد أخذه منهم المسلمون.

لكن المزاعم اليهودية بشأن هيكل سليمان قد كذبها علماء الآثار والمؤرخون الذين أثبتوا أن اليهود لم يعيشوا في القدس وقت وجود الملك سليمان ولم يتم بناء أي هيكل على مر العصور.

كما أن المسجد الأقصى نفسه كان موجودا بالفعل من قبل سليمان بأكثر من ألف عام فكيف بني عليه هيكله وبهذا فإن قصص الهيكل تلك هي مجرد قصص مختلقة ألفها اليهود كذريعة حتي يتم هدم المسجد الأقصى المبارك.

الجدير بالذكر أن اليهود لم يثيروا موضوع البحث عن هيكل سليمان المزعوم وإعادة بنائه إلا في القرن التاسع عشر في طيات البحث عن حقوق مزعومة لليهود في فلسطين تمهيدا لإصدار وعد بلفور الشهيرة والبدء في إقامة دولة قومية لهم على الأراضي الفلسطينية.

ظهرت جماعات الهيكل لأول مرة عام 1967 للميلاد وتحديدا بعد احتلال الكيان الصهيوني لمدينة القدس

وكانت البداية بجماعة تسمى جماعة أمناء جبل الهيكل وهي حركة يهودية أرثوذوكسية متطرفة تهدف إلى هدم المسجد الأقصى وبناء ما تسميه بمعبد هيكل سليمان مكان المسجد الأقصى وإعادة معهد ممارسة التضحية الطقوسية.

وقد بدأت هذه الجماعة عملها منذ عام 1967م بالحفر تحت البيوت والمدارس والمساجد العربية المحيطة بالحرم الشريف بحجة البحث عن هيكل سليمان.

ثم امتدت في عام 1968م تحت المسجد الأقصى نفسها فحفرت نفقا عميقا وطويلا تحت الحرم وأنشأت بداخله كنسا يهوديا.

بعد جماعة أمناء جبل الهيكل نشأت وتطورت العديد من جماعات الهيكل الصهيونية خلال العقود التالية التي تسعى إلى الهدف ذاته.

حيث تعتبر أن إقامة ما يعرف بهيكل سليمان المزعوم كان المسجد الأقصى بمثابة جوهر الوجود الصهيوني على أرض فلسطين.

وتعمل هذه الجماعات على بناء سياسات تهدف إلى طرد الفلسطينيين من أرضهم وتتبع كافة السبل التي تهدد حياة الفلسطينيين وممتلكاتهم ومقدساتهم وذلك بدعم المؤسسات الأمنية والعسكرية والسياسية والتشريعية في دولة الاحتلال.

ومنذ عام 2003 بدأ اقتحام اليهود متطرفين للمسجد الأقصى بقرار قضائيا ومنذ ذلك الحين بدأوا يعولون على تحقيق تقدم بشكل تدريجي.

فانطلقوا بالاقتحامات الفردية ثم الجماعية في عام 2006 حتى وصل الحال الآن إلى تأدية سنوات تلموذية علنية في ساحات المسجد أثناء مسار الاقتحامات.

ومنذ بدء اقتحام المسجد الأقصى أصبحت جماعات الهيكل تمتلك نفوذا كبيرا داخل مؤسسات دولة الاحتلال.

وهكذا تحول استهداف المسجد الأقصى وتهويده من أجندة هامشية لجماعات استيطانية متطرفة محدودة العدد والتأثير ليصبح هدفا مركزيا لحكومة الاحتلال الإسرائيلي مع انتقال المجتمع الإسرائيلي نحو اليمين ونحو صهيونية الدينية على نحو متزايد.

 

هيكل سليمان المزعوم

 

الهدف من قربان الفصح

ما هو الهدف من قربان الفصح 

ومع انتقال تلك الجماعات من الهامش لتسيطر على الحكومة في عهد بنيامين نتنياهو ثم مع تولي نفتالي بينيت أحادي أقرب السياسيين لتلك الجماعات سدة الحكم في الكيان الصهيوني.

ومع تصاعد نفوذ تلك الجماعات المتطرفة رأت أن الوقت قد حان لذبح قرابين الفصح في باحات المسجد الأقصى بعد الإحياء العملي لطقوس القربان في عدة أماكن حول الأقصى منذ عام 2014 .

ويعتقد اليهود أن القربان هو تطفو اليهودي المركزي الأهم الذي اندثر باندثار الهيكل بحسب زعم التوراتي.

وحينما اندثر الهيكل اندثرت معه تقديم القرابين وخسرت اليهودية هذا الشكل من العبادة القربانية.

وبالنسبة لهم فإن إحياء طقس القربان يشكل إحياء معنويا للهيكل المزعوم فوق أنقاض المسجد وبعدها تأتي عملية التنفيذ الفعلي.

وفي إطار المحاولات اليهودية لهدم المسجد الأقصى أقدم متطرف يهودي على إشعال النيران بالمصلى القبلي بالمسجد الأقصى في الواحد والعشرين من أغسطس عام 1969.

وقد أتى الحريق على منبر صلاح الدين واشتعلت النيران في سطح المسجد الجنوبي وسقف الثلاثة أروقة.

وكادت تأتي على قمة المسجد لولا استماتة المسلمين والمسيحيين في عمليات الإطفاء التي تمت رغما عن سلطات الاحتلال الإسرائيلي التي حالت دون وصول سيارات الإطفاء إلى المسجد وقطعت الماء عن المصلى القبلي ومحيطه.

 

الهدف من قربان الفصح 

 

دور المقاومة الفلسطينية في صد أهداف اليهود من قربان عيد الفصح

ما هو دور المقاومة الفلسطينية في صد أهداف اليهود من قربان عيد الفصح 

بالطبع لم تقف المقاومة الفلسطينية صامتة أمام هذه الانتهاكات الصارخة بحق الأماكن المقدسة فقد أحبط المقدسيون المخططات اليهودية لإدخال قرابين عيد الفصح للأقصى خلال السنوات الأخيرة.

وهاهم مرابطون للدفاع عن مقدسات المسلمين ضد الاعتداءات الصهيونية فقد قال رسول الله صلي الله عليه وسلم عن المرابطين والمدافعين عن الممتلكات الدينية الإسلامية في المسجد الأقصى

لا تَزالُ طائفةٌ مِن أُمَّتي على الدِّينِ ظاهرينَ لعَدوِّهم قاهرينَ، لا يَضُرُّهم مَن خالَفَهم، إلَّا ما أصابَهم مِن لَأواءَ حتى يَأتيَهم أمْرُ اللهِ وهم كذلك، قالوا: يا رسولَ اللهِ، وأين هم؟ قال: ببَيتِ المَقدِسِ وأكنافِ بَيتِ المَقدِسِ.

وهذا ما كان في جعبتنا حول قربان الفصح اليهودي وعلافته بالمسجد الأقصى

إرسال تعليقك عن طريق :

    إبدأ بكتابة تعليقك الآن !
تحميل المزيد
تصميم و برمجة YourColor