القائمة

قصة سفاح جدة

اقرأ لاحقا
اضافة للمفضلة
متابعة العالم الخفي
سجل المشاهدات
اضافة مقال
المشاركات
قصة سفاح جدة

في تلك المقالة سوف نتحدث عن قصة جديدة من قصص القتلة والسفاحين وهي قصة سفاح قتل عائلة كاملة بعدد 11 شخص وحدثت في المملكة العربية السعودية وهي قصة سفاح جدة.

قصة سفاح جدة

ما هي قصة سفاح جدة

أتكلم اليوم عن قصة سفاح جدة وهي قصة سفاح للأسف الشديد صارت بجدة في عام 1421م القصة كانت فاجعة وتعتبر مجزرة جماعية صارت في جدة .

وفيها حاجة اريد ام أوصلها للناس أو الناس التي تعاني من ظروف مشابهة ممكن لا سمح الله لا قدر الله واللي يظلون يستغلون ضعاف النفوس وقاعدين فيها الناس اللي تأتمنهم على حياتها تأتمن نفسها على الشخص هذا .

ولكن ما تشوف اي مردود وتشوف العكس وانا مجرد راوي لهذه القصة قصة سفاح جدة وإرسلها لي واحد من الشباب .

طبعا من القصص الكثيرة اللي ممكن سمعت أو من القصص إلي تراوده بشكل جدا كبير تجد واحد يعني يكون يأذي زوجته أو فيأذيها بطرق معينة او حتي يأذيها عن طريق عيالها .

مشكلة إنه إذا كان هذا الشخص كبير بالعمر إحنا عارفين بأنه حاليا في مشكلة يعني نوعا ما لما ييجي واحد يتقدم لبنت وما تدري عن هذا الشخص هو كان قبل ما يتقدم كيف حياته وكيف أسلوب حياة وهل هو إنسان مستقيم في الحياة

ام هل هو شخص خربان ومتعاطي وحالته حاله وقصصنا اليوم قصة سفاح جدة شوي قريبة من هذا الموضوع

فنحن نتكلم عن واحد عمره 47 سنة متزوج من بنت وعنده 5 أبناء منها هذا الشخص كان يأذي البنت زوجته البنت بشكل جدا متواصل ويعنفها بطرق جدا غير ادمية بالمرة ولا تمس للإنسان العاقل بأي صلة.

مرت الأيام وهو يأذي ف البنت زوجته  ويضرب فيها إلي ان جاء يوم زود عليها الضرب بزيادة واضطرت الزوجة بأنها تسكن المستشفى.

أول ما دخلت الزوجة مستشفى ورفع التقرير وهنا قرر ذلك الرجل السفاح انه يطلقها ويرفض بأنها تستمر كزوجته .

وهذا الشيء الكويس لها بالنسبة للزوجة نفسها ولكن خلوني أذكر معلومة بسيطة البنت بكل أسف ما عندها إلا أختها بس أمها وأبوها توفوا بحادث سير

ومن الواضح بأنه ما عندها حتى آخ يعني ما عندها سند يعني ما عندها سند تستند عليه بعد الله غير أنه يكون زوجها

فبعض الأزواج بكل أسف يستغل موقف الضعف اللي تكون فيها زوجته مثلا زوجته مايكون عنده أب أو أم أو أخ أو عائلة أو  ما يكون معها في هذا الحياة إلا هذا الزوج

فيبدا الزوج يتقوى عليها ويتصرف تصرفات يعني ليس فيها اي إنسانية ولا تمس بكلام الرسول صلى الله عليه وسلم حين قال (كانَ يُؤْمِنُ باللَّهِ واليَومِ الآخِرِ فلا يُؤْذِي جارَهُ، واسْتَوْصُوا بالنِّساءِ خَيْرًا؛

فإنَّهُنَّ خُلِقْنَ مِن ضِلَعٍ، وإنَّ أعْوَجَ شَيءٍ في الضِّلَعِ أعْلاهُ، فإنْ ذَهَبْتَ تُقِيمُهُ كَسَرْتَهُ، وإنْ تَرَكْتَهُ لَمْ يَزَلْ أعْوَجَ، فاسْتَوْصُوا بالنِّساءِ خَيْرًا).

فتجد ذلك الزوج يستغل هذا الموضوع وعارف بأنه مهما شد عن زوجته يلاحظ من انها ترجع له في الأخير لان ما عندها وخصوصا إذا كان عندها عيال.

فهذا السفاح طلق زوجته بعدما دخلت المستشفى وبعدما طلقها  ردها ثانية جلسوا فترة مع بعض الي حين رجع مرة ثانية ويعيد كرته وعنفها بطرق جديدة وأذاها في حياتها وعيالها.

البنت هنا قررت انها تذهب للمحكمة وترفع قضية على هذا الزوج بأن ما تبغاه وانه خلاص خلاص الوقت وانها ما تقدر تستمر مع ذلك الزوج

لكن ذلك الزوج السفاح بأساليب ملتوية عند القاضي حاول بأنه يتعذر وحاول بأن يقول أنا غلط في حقها وأنا ابغاها انها ترجعلي وانا ما عندي في الحياة الا هي واعتذر لها ولعيالها

وحاول يستعطف عند القاضي بأنه خلاص يرجع زوجته بالفعل القاضي قرر خلاص ارحعيله يا بنتي عادي ارجعي لزوجك واضح ان زوجك نادم واضح انه يبغي يتعدل

وإحنا عارفين بان بعض الأساليب هذه عبارة عن استغلال لا أكثر وإنه هو إنسان خلاص معدوم معدوم.

بس الشيء الكويس ان الزوجة ما سكتت عن حقها وقالت لا لا أنا إنسان ما عاد أبغاه وما احتاجه في حياتي هذا انسان متعاطي وهذا إنسان خربان ضائع في حياته

قاعد يأذيني وقاعد يدمر حياتي وأصلا من يوم ما عرفته وتزوجته وأنا حياتي في ضلال.

ونرجع لنقطة من وقت ما قلت لكم بأن موضوع الزواج للأسف اعرف أكثر من شخص وصراحة وفي قصة متعارف عليه وكثير بان الرجل يكون متعاطي قبلها

لكن يأتي الرجل قبل الزواج يكون مضبط أمور ويجب ويقلك أنا إنسان طبيعي ولما تسأل عنه أصحابه تلاقي متفق مع أصحابه ويوضح لك بأنه إنسان جميل جدا بكل المقاييس

وإليك بالبنت هذه الشريفة والنقية والتي تكون كويسة وبعدما يتزوجها مجرد أسبوع يلاحظوا أن الشخص متعاطي شخص غائب عن الوعي وليس عاقل ابدا .

ويعني يبدأ يأذي البنت ويعنفها بكل الطرق

نرجع الي قصة سفاح جدة فبعدما قالت البنت ذلك الكلام انه متعاطي وأنه خربان وأن عذبني في حياتي فقرر القاضي بانها ما ترجع له وأن خلاص تكمل حياتها

وهنا أخذت عيالها تقريبا خمس أبناء واتجهوا إلى بيت أختها طبعا أختها متزوجة من شخص ثاني وهي ما عندها في الدنيا هذه إلا أختها بعد عيالها وزوجها هذا اللي كان يأذيها

الزوج السفاح بدأ يفكر بخطة جهنمية وبما نتكلم عن زواج متعاطي توقع أنه ممكن يسوي أي حاجة في الدنيا هذه عشان لكي يوقع بزوجته.

كل شيء وارد كل شيء ممكن يصير وفكر أنت بأسوأ السيناريو الذي ممكن يسويه شخص متعاطي خربان عقله يكون ضائع إحنا نتكلم عن المخدرات ما نتكلم عن شيء عادي.

هذه تعتبر من أبسط الأشياء اللي تطلع الشخص عن عقله وبتخليه يسوي الأشياء اللي هو ما واعي عنها وممكن حتى تصير جرائم كبرى وينهي حياة ناس

 

قصة سفاح جدة

 

جرائم سفاح جدة

ما هي الجريمة التي قام بها سفاح جدة

في أول أيام عيد الفطر المبارك طلع الرجال هذا على الساعة 4 العصر واتجه إلى بيت عديله أو بيت أخت زوجته .

وعندما وصل عند الباب وبدأ يدق الباب وأول ما فتح الباب وجد قدام عيونه أطفال أخت زوحته اللي هما اطفال عديله أطفاله الصغار.

وبدأ يسألهم وقال وين الموجودين في البيت يقصد زوجته وأخت زوجته وعديله وين راحوا.

العيال ردوا عليه بكل بساطة والأطفال قالوا والله حاليا مشوا على السوق وراحوا تسوقون أو أنهم طلعوا ما هم موجودين في البيت

قال اها والرجال هنا بدأت يدور في عقله الأفكار البشعة والأفكار الغريبة التي نسأل الله السلامة منها .

فقال خلاص تمام ودخل على البيت وهو منتظر في الصالح وبعد دقائق مسك الأطفال كلهم وربطهم في البيت.

طبعا البيت هذا ما كان في بس أطفال عديله وكان حتى أبنائه الخمسة موجودين وهنا بدأ السيناريو العجيب الذي لا يمكن أن تتخيله.

فيبعدما ربط الأطفال هؤلاء بدأ ينهي عليهم واحد واحد فبدأ ينهي على الأطفال كلهم واحد واحد أطفال عديله أو أطفال أخت زوجته أنهاهم في البيت كامل.

يعني البيت حرفيا صار عبارة حوض دماء الأطفال هؤلاء طبعا نتكلم عن شخص غير عاقل وشخص متعاطي وشخص منتهي وفي الأربعينيات من عمره

بعدما خلص علي أطفال اخت زوجته بدأ يتجه على عياله وللأسف أنهي على أولاده ما خلى منهم إلا اثنين .

بعدما أنتهي من المجزرة هذه إلا فجأة دخلت العائلة اللي هم زوجته أخت زوجته وعديله دخلوا علي البيت اذا هو دم بكل مكان يناظرون في سفاح جدة وهو ويناظر فيهم ويبتسم .

عديل الرجال دخل عشان يشوف يناظر في الأرض أبناؤه ميتين كلهم وهو مفجوع ما يدري وش يسوي.

فدخل في حرب جسدي مع سفاح جدو ولكن للأسف قدر سفاح جدة أن يتغلب عليه وخنقوا وأنهي على حياته.

أما الأم أول ما ناظرت في عيالها أخت الزوجة البنت ما زوجة السفاح نفسها فاول ما شافت عيالها طايحين في الأرض الدم مغظيهم ماتت بسكتة قلبية للأسف.

صراحة احداث قصة سفاح جدة قصة حزينة زي ما رواها صاحبها والله العظيم شيء يقشر منه البدن.

على العموم بعدما ماتت البنت هذه ما بقى إلا زوجته والرجال السفاح هذا نفسه مع اثنين من أبناءه.

وبعدها ناظر في زوجته وأخذ السلاح وأنهي على حياتها ما خلي أحد يعني حرفيا أنهي سفاح جدة علي حياة 11 شخص موجود في هذا البيت.

بعدما خلصت من المجزرة هذه اخذ الاثنين من عياله المتبقين واتجه إلى امه ودخل على أمه إلا معه اثنين من العيال وقال يا امي هؤلاء أولادي خليهم عندك

الأم مستغربة وقالت وش فيك يا ولدي ويا باقي اولادك ووين زوجتك ووش السالفة ولكن شوف الرد اللي قاله سفاح جدة وشوف الصدمة

قال زوجتي وأبنائي الباقين واخت زوجتي وعديلي وعيالهم أنهيت حياتهم كلهم كلهم ما بقيت احد منهم

تخيل عافنا الله وهو يقول هذا الكلام لأمه كيف كان وضع امه ووش الصدمة التي تعيشها يا لطيف موقف لا يحمد عقباه وموقف يعني والله العظيم يقول الواحد اللهم اكفني شر هذا المواقف واللهم عافنا مما ابتليت به غيرنا

وبسرعة البرق انتشر الخبر بكل أرجاء المدينة التي هم فيها وانشرت في جميع ارجاء جدة كذلك .

وهنا قررت الشرطة بأنها تتجه على البيت هذا بعد قصة سفاح جدة وخبر المجزرة الجماعية اللي سواها هذا السفاح المتعاطي واللي مغيب ذهنيا وعقليل وضائع في هذه الدنيا

فهنا نتكلم عن أضرار المخدرات اللي ممكن  تنهي حياة كاملة ممكن تخليك تزهق أرواح ناس بريئين ما لهم ذنب أيضا

الشرطة وصلت عند بيته وقالت له سلم نفسك واطلع فكنا الشر انت انهيت حياة ناس كثير ولكن سفاح جدة أخذ عيال وطلعهم وقال إذا ما خليتوني في حالي رح انهي حياة الباقين اللي هم عياله .

فبدأ الضابط التفاوض معه وقال له أنت أصلا أنهيت حياة 11 شخص بدون ذنب وبدون حق  يعني هتفرق معك الاثنين هؤلاء سلم نفسك أنت كده كده انتهيت من هذا الحياة من الآخر يعني يسلم نفسه واللي إحنا بندخل.

لكن شوف سفاح جدة وش قال للضابط قال له طيب تمام تمام ما عندي مشكلة أنا أسلم نفسي ولكن ابغاك تعطيني فرصة أروح أنهي حياة أخت زوجتي

وهي اصلا كانت ميته بسكته قلبيه لكن هو شايفها طاحت افتكر انها ماتت

فقال لظابط اديني فرصة ربع ساعة نص ساعة اروح انهي علي حياتها واسلم نفسي شوف الجنون إلى أين وصل مع هذا البني آدم

وفي التعاطي والمخدرات وين وصلتوا بانه يدمر حياته وحياة عياله وحياة كل الذين حوله يعني شيء غريب وشيء يا عفو الله الرحيم.

علي العموم الضابط ورجال الأمن رفضوا نهائيا بأن يسمحوا بانه ويطلع وهنا قرر بأنه يروح على غرفته ويقفل نفسه ويأخذ السلاح ويحطه على راسه وينتحر

يعني خلاص انهي علي نفسه وفك نفسه من هذا الحياة برغم أن مصيره سيكون النهاية في الأخير زي ما أنهي حياة ناس بدون ذنب ودمر عائلة كاملة بكل أسف

وصراحة قصة سفاح جدة من القصص اللي تقشعر منها الابدان والله قصة مفجعة ولا يتمنى الشخص بأن يراها في حياته.

ولكن الرسالة اللي اوصلها من هذه المقالة أنه للأسف في ناس كثيرين يكونون متعاطين ومنتهين ويروحون يتزوجون بنات عفيفات ما فيهم أي حاجة ويدمرون حياة البنت ويدمرون مستقبلها.

واللي ممكن بعض الأهالي تتسر عن مشكلة ابنهم يعني يجون بعض الأهالي يتسترون علي ولدهم ويقولون ولدهم سليم ما عنده أي مشكلة والاسف انت خدعت أهالي الناس .

وممكن العائلة هذه المتسترة علي ابنهم المتعاطي لو تفكر نفس الشئ لو وضعوا نفسهم في نفس الموقف هل يرضون واحد كدة يتزوج بنتهم .

عادي قول المشكلة اذا فيه مشكلة ولازم يتعالج وما في انسان خالي من العيوب والذنوب ولكن لابد انه يرجع للطريق الصح والطريق الحق

وفي النهاية تلك كانت قصة سفاح جدة ولمعرفة المزيد حول قصص القتلة والمجرمون يمكنك الاطلاع عليها من هنا.

إرسال تعليقك عن طريق :

    إبدأ بكتابة تعليقك الآن !
تحميل المزيد
تصميم و برمجة YourColor