القائمة

الموسيقى في حضارة مصر القديمة

اقرأ لاحقا
اضافة للمفضلة
متابعة ديوان التاريخ
سجل المشاهدات
اضافة مقال
المشاركات
الموسيقى في حضارة مصر القديمة
Advertisements
اضغط لتقييم الموضوع
[الاجمالي: المعدل : ]

مقدمة عن الموسيقى في حضارة مصر القديمة

بقلم✍️:- ندي علاء الدين

الموسيقى في حضارة مصر القديمة:-
ورد قول مأثور للحكيم (آني) في إحدى البرديات المصرية وهو: إن الغناء والرقص والبخور هي طعام الآلهة. كانت الموسيقي عند المصريين القدماء تحتل منزلة رفيعة في حياة الناس، وكانت تعد من الفنون الملكية والشعبية والدينية المهمة، وكانت هناك آلات الموسيقية سرعان ما تطورت بفعل الاتصال مع الشعوب المحيطة بمصر ودخول بعض الآلات الأجنبية لها
🔸نشأ الغناء مبكراً في مصر القديمة وربما كانت أغاني الفلاحين هي أقدم ما يمكن أن نستدل به على تاريخ الغناء في مصر؛ ففي عصر النيوليت المصري نشأت الأغاني وكانت الأغاني تصاحب جماعة الباذرين والحاصدين ثم أصبحت تصاحب العمال في البناء والحرفيين وغيرهم.
ظهرت الأغاني المتخصصة بكل عيد من أعياد السنة وبكل غلة، ولكل شهر ولكل فصل من فصول السنة الثلاثة. حافظ الكهنة على ثبات تلك الأغاني ووضعوا العقوبات لمن يخالف مقوماتها الفنية والشعرية. كذلك عرفت الأناشيد الدينية في المعبد وابتهالات القرابين (ودنو).
ظهر الغناء الفردي والغناء الثنائي (الديالوج) والغناء الجماعي وكان الغناء ملازماً للحياة اليومية للناس.

 

الموسيقى في حضارة مصر القديمة

Advertisements

Advertisements

انواع الموسيقى في حضارة مصر القديمة 

🔸تنقسم الآلات الموسيقية الفرعونية إلى ثلاث مجموعات أساسية هي:

1️⃣ الآلات الوترية:-

🔸(الجنك):ويسمى آلة (الهارب)

أقدم الوتريات وأكثرها شيوعاً، وهي عبارة عن صندوق خشبي لتضخيم الصوت وتخرج منه أوتار عمودية تتصل بالساق الخشبية على أطرافها.

🔸(الكنّارة):

وهي آلة خشبية آسيوية الأصل يبلغ عدد أوتارها خمسة وتمتد متوازية بين صندوق الصوت وإطار الخشب، وتعلق أفقياً أو عمودياً أثناء العزف وهي آلة تشبه ما يعرف اليوم في مصر بـ (السمسمية) وتسمى القيثارة أيضأ. وكان اسم الكنارة بالمصرية (كنر) ونقلها العبريون عنهم وأسموها (كنور) ثم نقلها العرب وأسموها كنارة.
وقد ازداد عدد أوتارها فبلغت 13 وتراً، وقد عثر على خمس كنارات وضعت في متاحف العالم الشهيرة فقد وضعت ثلاث منها في متحف برلين وواحدة في لايدن في هولندا وواحدة في القاهرة.

🔸(الطنبور):

وهي آلة ذات صندوق خشبي بيضوي الشكل تخرج منه رقبة طويلة أو قصيرة وهو شبيه بآلة العود الحالية. وكان يحمل على الصدر أو في وضع أفقي أو عمودي كما الربابة، وله ثلاثة أو أربعة أوتار.

إقرأ أيضاً :  قصة الامبراطور قسطنطين العظيم

🔸(الرباب):-

وهي آلة ذات وتر واحد وتصنع من خشب الأشجار وجلد الماعز أو الغزال، وقد يكون الوتر من ذيل الحصان وكذلك وتر القوس.

انواع الموسيقى في حضارة مصر القديمة 

2️⃣ الآلات الهوائية:-

Advertisements

‏🔸(المزمار):-

وهو قصبة مثقوبة بأطوال مختلفة وهناك المزمار المزدوج الذي يتكون من مزمارين يتقابلان عند الفم ويتباعدان كلما بعدا عنه.

‏🔸 آلة النفير (البوق):

وهي آلة معدنية قد يصل طولها إلى أكثر من نصف متر وكانت تستخدم لأغراض العسكرية.

‏🔸( الناي):-

وهو من أقدم الآلات الموسيقية في مصر وقد يكون مزدوجاً.

‏🔸(الأرغن المائي):

الذي كان عبارة عن مجموعة من الأنابيب الطويلة والقصيرة التي تعمل بضغط الماء على الهواء ويرى الدكتور محمود الحنفي أن أول أرغن مائي ظهر في الإسكندرية خلال العصر البطلمي حوالي 170 ق.م اخترعه شخص اسمه (أكتسيبوس)

 

الموسيقى في حضارة مصر القديمة

3️⃣الآلات الإيقاعية:

 

🔸(الطبل):- أسطوانية الشكل من الخشب أو المعدن مزودة بقطعة كبيرة من الجلد، وتقرع الطبول بمضارب مختلفة الأحجام والأشكال.

🔸(الدف):- وكان الدف المصري مستطيل الشكل، وهناك الكثير من الآثار والنقوش والصور التي تصور هذا الدف، وهناك أيضاً الدف المدور وهو مصنوع من الخشب.

🔸(الصنوج): تصنع عادة من النحاس وهي تشبه الترس الصغير وهي صفائح من النحاس الأصفر قطرها صغير وتمسك بعروة عند الاستعمال.

🔸(المقارع):- وهي الطبول الصفيرة التي كان رنينها عالياً

🔸الصلاصل (الستروم):- معدن على هيئة حدوة حصان تخترقه بعض القضبان الدقيقة التي تحدث رنيناً عند تحريكها، تستعملها النساء في العزف الديني.

Advertisements

🔸(الكاسات):- وهي أدوات معدنية تشبه الكؤوس ويتم قرعها ببعضها.

🔸الصاجات (الشخشيخة):- وهي آلة صغيرة من الخشب ما زالت تستخدم لأطفال وتسمى الخرخاشة.

السلم الموسيقي عند الفراعنة

السلم الموسيقي عند الفراعنة

‏ربط المصريون الموسيقى الفرعونية بحركة الأجرام السماوية، واعتقدوا أن إيقاع الموسيقى ما هو إلا وجه من أوجه إيقاع الكون، ولذلك سعوا إلى كشف العلاقة بين توازن الكواكب والنجوم وبين الأنغام الموسيقية، ولذلك وضعوا لكل نغمة من نغمات السلم الموسيقي عند الفراعنة السباعي رمزاً هيروغليفياً يشابه رمز الكوكب المقابل له، وبذلك أصبحت رموز الكواكب هي ذاتها رموز السلم الموسيقي السباعي المصري.
لم يقتصروا على هذا بل رأوا أن كل العلوم والفنون المقدسة كالطب والفلك والموسيقى والهندسة تتصل ببعضها وتحركها قوانين واحدة وحسابات واحدة، ولذلك رأوا أن هذه العلوم من اختصاص رجال الدين وأن مكانها الأول هو المعابد. لكن الموسيقي عند المصريين تسربت، بطبيعة الحال، إلى الحياة المدنية وكان يمارسها الجميع ولكنها بقيت منضبطة في قواعدها من قبل الكهنة الذين كانوا يعاقبون من يخرج على هذه القواعد.

إقرأ أيضاً :  كيف تلعب لعبة السنت الفرعونية في مصر القديمة

🔸كان السلم الموسيقي المصري في بدايته سلماً خماسياً وقد جاء من منشأ فلكي حيث كانوا يرون تناظراً بين الأفلاك الخمسة السيارة والسلم الموسيقي عند المصريين القدماء ثم تغير في عصر الدولة الحديثة من السلم الخماسي إلى السلم السباعي، حيث أضافوا له نغمتين فأصبح سباعياً… وكان السلم الموسيقي عند الفراعنة يتكون من سبعة رموز هي نفس رموز الكواكب السبعة.
🔸دور الدين في حفظ خصوصية الموسيقي عند المصريين القدماء :
لعب الدين المصري، من خلال الكهنة والمعابد، الدور الأكبر في حفظ خصوصية الموسيقى المصرية من خلال ما يلي:
. تدريب العاملين في هذا المجال على قواعد الموسيقى من قبل الكهنة المشرفين عليها
🔸ربط الموسيقى بالآلهة الشعبية عند المصريين مثل أوزيريس الذي اعتبروه إلهاً للموسيقى مثلما هو إله الزراعة والخصب، وكانت هناك فرق موسيقية باسمه وباسم ولده حورس الذي كان مشرفاً على العزف بالآلات، وهناك الإله مانير مخترع الموسيقى وحامي فنونها ومعنى اسمه (حامي الأبدية) ويلفظ في الإغريقية باسم (مانيروس).
وربما كانت فرقة أوزيريس موحية للإغريق باختراع ما اسموه بـ (الميوزيات) أي (ربات الفنون).
لكن حتحور تنفرد بكونها إلهة الموسيقي عند المصريين والفنون وراعيتهما المتخصصة. والإله بس (رمز القوة الجسدية وقوة النسل) الراقص أو حامل القيثارة والناي أيضاً.
🔸حدد الكهنة أوقات سماع الموسيقى والأنواع الموسيقية لهذه الأوقات، فهناك وقت لسماع الموسيقى الهادئة أو العالية أو الرخيمة أو الحماسية أو الصاخبة، وصنعت أنواع موسيقى النساء والسهرات والأطفال والزراعة والأعياد.
أنشأت المعابد الفرق الموسيقية الخاصة بها وكانت تستخدم مختلف الآلات التي يعزف عليها الكهنة وفق قواعد فنية دينية صارمة.

 

الموسيقي عند الفراعنة

اسرار فن الموسيقي في مصر القديمة عند الفراعنة

سجل الكهنة المصريون مدوناتهم الموسيقية وأناشيدهم الدينية على برديات مختلفة كانوا يتداولونها في المعابد.
ظهرت الأناشيد والأغاني مع الموسيقى بإشراف الكهنة منذ عصر الدولة القديمة وكانت ترتل داخل المعابد وبمرافقة الصلوات الدينية والجنائزية، وكان الغناء يصاحب الرقص أحياناً في المناسبات الدينية والدنيوية. أما أهم الأدوات الموسيقية في ذلك الوقت فهي (الناي بنوعيه القصير والطويل والهارب الزاوي والمركبي المقوس).
في عصر الدولة الحديثة استمر دور المعابد رائداً للموسيقى فتوسعت صناعة الآلات الموسيقية والوترية بشكل خاص فازداد عدد أوتار الجنك إلى 22 وتراً في عصر الزعامة من الأسرة العشرين، ووصل ارتفاع بعض تلك الآلات إلى أكثر من مترين. وكان أفلاطون يوصي شعبه بأن يستمع إلى الموسيقى المصرية ذات القواعد والقوانين العلمية واعتبرها أرقى موسيقى في العالم، في كتابه (الجمهورية) فهي تنشد التعبير عن الجمال من جهة وتنشد تهذيب النفوس والعقول وترويح النفوس من جهة أخرى.
ظهرت ألقاب لعازفات ترتبط بالآلهة مثل (عازفة معبد أوزير) في أبيدوس ومعبد حاتحور في القوصية، وهناك من عصر سنوسرت الأول حملت سيدة لقب (حست أم بنت) أي (عازفة القيثارة) وعازفة أخرى حملت لقب (المغنية والعازفة لسيدتها). وفي مقبرة (مروروكا) في سقارة نجد المتوفى بصحبة زوجته التي تعزف له على آلة الجنك.

إقرأ أيضاً :  النظافة عند المصريين القدماء

🔸كانت حركة اليد هي أصل النوتة الموسيقية في مصر، وكان المغني عندما يغني يجلس على إحدى ركبتيه ويرفع الأخرى ويلوح بيده في الهواء ويرسم حركات انتقال اللحن لينظم ترتيب الإيقاع ولذلك كان العازف يجلس قبالة المغني. وبذلك كانت حركة اليد تساعد ذاكرة المغني على استعادة اللحن ولذلك سمي الغناء باللغة المصرية (حسبت أم جرت) ومعناها حرفياً (الموسيقى بواسطة اليد) وكان يرمز للغناء برسم ساعد اليد.
ولعل من أهم الآثار التي أظهرت الموسيقيين وآلات الموسيقى هي الرسوم المنقوشة على جدران المعابد والجبانات المرتبطة بأهرامات منطقة الجيزة وكذلك على جدران السلم المؤدي إلى الغرفة الخامسة في معبد دندرة وفي مقابر وادي الملوك بالأقصر وعلى جدران معبد فيلة بأسوان، وهناك أيضاً مقبرة الملك أمنحتب الثاني من الأسرة الثالثة عشرة.
هناك في مقبرة الملك رمسيس الثاني من الأسرة التاسعة عشرة عثر على بعض الآلات الموسيقية وكذلك في مقبرة توت عنخ آمون.

 

الموسيقى في حضارة مصر القديمة

نموذج من الاغاني عند المصريين القدماء 

‏ لن أبتعد عنك يا حبيبي أبداً
وأمنيتي أن أظل في بيتك
وتحت أمرك يا أجمل الناس
وأعز الناس
يدي في يدك
أروح وأغدو معك في كل مكان ممتع
أنت العافية.. وأنت الحياة
أتمنى ان ينال مقال فنون الموسيقي في مصر القديمة والغناء الاعجاب والتعرف على اسرار الحضارة الفرعونية .

 

نموذج من الاغاني عند المصريين القدماء 

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مراجع عن الموسيقى عند الفراعنة

1️⃣كتاب حياة مشاهير الفراعنة.
2️⃣موقع ويكييدبيا.
3️⃣ كتاب الحضارة المصرية.
4️⃣ کتاب ملكات مصر.
(كل هذا فى اطار مبادرة حكاوى لنشر الوعى الاثرى و الترويج و دعم السياحه المصريه تحت اشراف فريق ديوان التاريخ)
#مبادرة_حكاوى
#ديوان_التاريخ
#الموسم_الثانى

Advertisements

إرسال تعليقك عن طريق :

    إبدأ بكتابة تعليقك الآن !
تحميل المزيد
تصميم و برمجة YourColor