القائمة

قصة سعيد بن زيد من العشرة المبشرين بالجنة

اقرأ لاحقا
اضافة للمفضلة
متابعة ديوان التاريخ
سجل المشاهدات
اضافة مقال
المشاركات
قصة سعيد بن زيد من العشرة المبشرين بالجنة
Advertisements
اضغط لتقييم الموضوع
[الاجمالي: المعدل : ]

مقدمة عن قصة سعيد بن زيد من العشرة المبشرين بالجنة

بقلم الباحثة الأثرية✍️/ ندي حسين السيد

سعيد بن زيد بن عمرو بن نفيل القرشي العدوي ، وهو ابن عم عمر بن الخطاب رضي الله عنه وزوج اخته فاطمة بنت الخطاب ، هو من العشرة الذين شهد لهم النبي (صلي الله عليه وسلم) بالجنة ، حيث قال رسول الله (صلي الله عليه وسلم) : ( أبو بكر في الجنة، وعمر في الجنة، وعثمان في الجنة، وعلي في الجنة، وطلحة في الجنة، والزبير في الجنة، وعبد الرحمن بن عوف في الجنة، وسعد بن أبي وقاص في الجنة، وسعيد بن زيد في الجنة، وأبو عبيدة بن الجراح في الجنة ) .
– وبلغت مكانة سعيد عند الرسول (صلي الله عليه وسلم) مبلغا عظيما ، وارتفعت الي درجة كبيرة ، ولما راي الرسول من صدقه واخلاصه وشجاعته ، فقربه اليه وجعله من اقرب اصحابه .
– وكانت كنيته ابو الاعور ، وذكر ابن الاثير كنية اخري له وهي أبو ثور ، إلا انه رجح ان الاولي اشهر .

 

قصة سعيد بن زيد من العشرة المبشرين بالجنة

Advertisements

Advertisements

صفات سعيد بن زيد

في هذه الفقرة سوف نتحدث عن صفات سعيد بن زيد

كان سعيد رضي الله عنه رجلا طويلا آدم (اي اسمر) و اشعر .
– يلا نتعرف مع بعض علي نشأة سعيد بن زيد :
نشأة سعيد في بيت بها توحيد حيث كان والده زيد بن عمرو بن نفيل الحنيفي ، الذي ترك ما كان يعبدو قومه من الاصنام والأوثان وعبد الله تعالي علي ملة ابراهيم عليه السلام ، وذكر ابن سعد في طبقاته : وكان ابوه زيد بن عمرو بن نفيل يطلب الدين ، وقدم الشام وسأل اليهود والنصارى عن العلم والدين ، فلم يعجبه دينهم ، فقال له رجل من النصاري : انت تلتمس دين ابراهيم ، فقال زيد : وما دين ابراهيم ؟ قال : كان حنيفا لا يعبد إلا الله وحده لا شريك له وكان يعادي من عبد من دون الله شيئا ، ولا يأكل ما ذبح علي الاصنام ، فقال زيد بن عمرو : وهذا الذي اعرف وانا علي هذا الدين ، فأما عبادة حجر او خشبة انحتها بيدي فهذا ليس بشئ ، فرجع زيد الي مكة وهو علي دين ابراهيم عليه السلام .
وروي الذهبي عن أسماء بنت ابي بكر قالت : رايت زيد بن عمرو ابن نفيل وهو مسند ظهره الي الكعبة وهو يقول : ما منكم اليوم احد علي دين ابراهيم غيري ، وكان يقول : الهي اله ابراهيم وديني دين ابراهيم وذكره النبي(صلي الله عليه وسلم) وفقال : يبعث يوم القيامة امه وحده ، بيني وبين عيسي .
وذكر ابن سعد انه كان يحيي الموؤودة ، يقول للرجل اذا اراد ان يقتل ابنته : مهلا ! لا تقتلها ، انا اكفيك مؤونتها ، فيأخذها ، فإذا ترعرعت ، قال لأبيها : أن شئت دفعتها اليك ، وإن شئت ، كفيتك مؤونتها .
– وفي هذه البيئة نشأة سعيد بن زيد رضي الله عنه ، علي يد ابيه الحنيفي ، لذلك لما بعث الرسول (صلي الله عليه وسلم) كان سعيد رضي الله عنه اول من اسلم به ، واسلم قبل دخول الرسول دار الارقم ، واسلم قبل عمر بن الخطاب ، وكان اسلم عمر بن الخطاب رضي الله عنه علي يد سعيد بن زيد في بيته .

إقرأ أيضاً :  كيف كان فن الرسم في مصر القديمة

 

قصة سعيد بن زيد من العشرة المبشرين بالجنة

هجرة و جهاد سعيد بن زيد

في هذه الفقرة سوف نتحدث عن هجرة و جهاد سعيد بن زيد

اولا هجرة سعيد بن زيد
هاجر سعيد رضي الله عنه الي المدينة ، يقول ابن عبد البر : كان سعيد بن زيد من المهاجرين الاولين ، وهاجر هو وزوجته فاطمة بنت الخطاب .
– شهد سعيد كل المشاهد مع رسول الله ماعدا بدر ، فإنه كان غائبا فيها لان الرسول ارسله هو وطلحه الي الشام ليتحسسا اخبار القافلة ، وقد ضرب له النبي بسهم فيها .
وشهد سعيد بن زيد احد ا والخندق والمشاهد كلها مع رسول الله (صلي الله عليه وسلم) وابلي فيها بلاء حسنا .
وشهد سعيد اليرموك كان من امراء الجيش فيها ، وابلي فيها بلاء حسنا ، فقد وضعه ابو عبيده رضي الله عنه في القلب ، وهذا المكان لا يوضع فيه الا مجاهد شجاع مثابر ، وقال سعيد بن زيد : ( كنا اربعا وعشرين الفا ، فخرجت لنا الروم بعشرين ومائة الف ، وخطي علينا بخطي ثقيلة كأنها الجبال تحركها ايدا خفية وسار امامهم الاسقافة والبطارية والقسيسون ، يحملون الصلبان وهم يجهرون بالصلوات فيرددها الجيش الجيش من ورائهم وله هزيم كهزيم الرعد ..!!
فلما رائهم المسلمين علي حالهم هذا ، خالط قلوبهم شئ من الخوف ، فقام أبو عبيده بن الجراح حث المسلمين علي القتال فقال : ( عباد الله اصبرو فإن الصبر منجاة من الكفر ..ومرضاه للرب ومدحضه للعار ، اشرعوا الرماح ، واستتروا بالتروس ، والزموا الصبر إلا من ذكر الله عز وجل في انفسكم ، حتي آمركم انشاء لله ) ، قال سعيد : عند ذلك خرج رجل من صفوف المسلمين وقال لابي عبيدة : اني ازمعت علي ان اقضي امري الساعة.. فهل لك من رسالة تبعث بها الي رسول الله (صلي الله عليه وسلم) .!!
فقال ابو عبيدة : نعم..تقرأه السلام مني ومن المسلمين، وتقول له : يا رسول الله إنا وجدنا ما وعدنا ربنا حقا !! فقال سعيد : فها ان سمعت كلامه ، ورايته يمتشق حسامه ، ويمضي الي لقاء اعداء لله ، حتي اقتحمت الي الارض ، و جثوت علي ركبتي ، واشرعت رمحي وطعنت اول فارس اقبل علينا ، ثم وثبت علي العدو وقد انتزع الله كل ما في قلبي من الخوف ، فثار الناس في وجوه الروم .. ومازالو يقاتلونهم حتي كتب الله للمؤمنين النصر .

إقرأ أيضاً :  قصة الملك العجيب ذو القرنين وهل ذو القرنين هو الأسكندر الأكبر أم لا

 

هجرة و جهاد سعيد بن زيد

وفاة سعيد بن زيد

في هذه الفقرة سوف نتحدث عن وفاة سعيد بن زيد
وتوفي سعيد رضي الله عنه سنة خمسين او احدي وخمسين
وهو ابن بضع وسبعين سنة ، وقيل توفي بالمدينة ، خرج اليه عبد لله ابن عمر فغسله وحنطه وصلي عليه .
قال نافع قالت عائشة بنت سعد : غسل سعيد بن زيد سعد بن ابي وقاص وحنطه .
في النهاية هذه سيرة سعيد بن زيد رضي الله عنه ، احد العشرة المبشرين بالجنة الذين هم افضل قريش ، وافضل السابقين المهاجرين ، وسادة هذه الامة في الدنيا والآخرة ، فرضي الله عنهم وأرضهم ، وغفر لمن اثني عليهم وزكاهم .

وهذه كانت قصة سعيد بن زيد من العشرة المبشرين بالجنة

مصادر قصة سعيد بن زيد من العشرة المبشرين بالجنة

1 – د.احمد سيد احمد علي / العشرة المبشرون بالجنة قبسات و لمحات
2 – محمد صالح عوض / العشرة المبشرون بالجنة
( كل هذا في اطار مبادره حكاوي لنشر الوعي الاثري والترويج عن السياحه المصريه تحت اشراف فريق ديوان التاريخ)
#مبادره_حكاوي
#ديوان_التاريخ
#الموسم_الثاني

Advertisements

إرسال تعليقك عن طريق :

    إبدأ بكتابة تعليقك الآن !
تحميل المزيد
تصميم و برمجة YourColor