قصة مقتل سميرة مليان هل انتحرت أم قتلت؟

سميرة مليان

في تلك المقالة سوف نعرف قصة جديدة من حوادث القتل الغامضة وهي قصة قتل سميرة مليان وسنعرف ما هي قصة مقتل سميرة مليان هل انتحرت أم قتلت؟ فتابعوا المقالة لمعرفة ذلك

مقدمة حول قصة مقتل سميرة مليان هل انتحرت أم قتلت؟

جثة فتاة عارية مرمية على الارض دماء وكسور وآثار كدمات الشهود كثر والمتهمين أكثر فأسماء كبيرة شخصيات مرموقة شهدوا واتهموا بهذه الجريمة

أما المتهم الأبرز فهو موسيقار العصر والملحن الأشهر في سبعينيات القرن الماضي

فهي القصة الأكثر غموضا وغرابة في الساحة الفنية لمطربة دخلت باب الفن وخرجت منه دون أن يعلم بها أحد

فلا صورة موثقة ولا تسجيلا يحكي قصتها فلم يعرف عنها سوى القليل لتكثر التكهنات بعد وفاتها فالكل يتهم ويتم اتهامه.

ليكون بطل القصة الأخيرة الملحن المصري بليغ حمدي الذي استضاف الجريمة وتكتم عن التفاصيل وعاش حياته هاربا من بعدها

فما سبب اتهام بليغ حمدي ؟ وما سببه هروبه من مصر ولما لم يفصح عن أي معلومة تبرئه منها هذه الجريمة هذا ما سنحاول معرفته ونحن نخوض غمار قضية سميرة مليان

 

قصة مقتل سميرة مليان هل انتحرت أم قتلت؟

 

من هو بليغ حمدي؟

بليغ حمدي هو الملحن والموسيقار المصري صانع الألحان وصائد الكنوز الرجل الذي اقترن اسمه مع كبار القامات العربية كأم كلثوم وعبد الحليم حافظ ووردة الجزائرية

رجل وهب حياته للفل ليكون الفن وبالا عليه في النهاية لكننا الآن سنترك بليغ حمدي يكمل نسج ألحانه ضمن مجتمعه المخملي لننتقل لمكان آخر لنتعرف على ضحية قصتنا اليوم

 

من هو بليغ حمدي؟

 

من هي سميرة مليان

ففي عام 1960 للميلاد وبالتحديد في مدينة جون الفرنسية مدينة نهر السن وقصر الدوقات وكنيسة نوتردام ولدت سمير المليان

فان سميرة مليان هي فنانة مغربية ولدت في مدينة جون الفرنسية من ابن وأم مغربي الأصل والجنسية لتحمل بذلك جنسيتين المغربية والفرنسية معا ولم تؤثر الحياة الأوروبية بعادات وتقاليد عائلة سميرة مليان المحافظة

بل زادتهم تمسكا بها فان سميرة مليان التي وهبها الله صوتا جميلا وطموحا كبيرا تم إرغامها على الزواج هي في الخامسة عشر من عمرها لتعيش بذلك حياة من الفوضى بين أحلام وطموحات ضائعة وبين مسؤولية زوج وأطفال تم فرضهم عليها.

فقد أنجبت سميرة مليان طفلين لبني وأخيها الأصغر مهدي اللذان كان لهما دور الأكبر في إخماد طموح والدتهما حيث قررت سميرة مليان التخلي عن حلم الطفولة بأن تكون مدربة مشهورة تسبح في بحر الطرب.

لتكتفي بتربية أبنائها والاعتناء بأسرتها إلا أن الأمر لم يدوم طويلا وما تم إخماده قد عاد من جديد ويا ليته لم يعد.

فبعد ثماني سنوات من الزواج انفصلت سميرة مليان عن زوجها وأيقظت شغفهم المكبوت وقررت مغادرة فرنسا بحثا عن من يساعدها في تحقيق أحلامها لتصل للمغرب وتبدأ الحكاية هنا مع المتهم الأول

 

من هي سميرة مليان

 

قصة سميرة مليان

ففي المغرب وبظروف غير واضحة تعرفت سميرة مليان على رجل أعمال عربي تعددت الأقاويل حول جنسيته إلا أن المثبت عنه أنه هو السبب في اقتياد سميرة لمصيرها المحتوم

وذلك من خلال إيهامها أنه يملك شركة للإنتاج الفني وعلى معرفة مباشرة ببليغ حمدي الذي من خلاله ستتمكن سميرة مليان من الولوج إلى الوسط الفني وتحقيق حلمها

كان هذا العرض بالنسبة لسميرة مليان فرصة لا تعوض فبليغ حمدي الذي لحن لكبار القامات والذي سمي بمكتشف الكنوز سيكون التذكرة الأفضل لتتمكن سميرة مليان من فرض اسمها في عالم الفن

لتقف أمام جمهورها وتسطر لهم قصة نجاحها.

وبالفعل سافرت سميرة برفقة ذلك المخلص لمصر بهدف مقابلة بليغ حمدي مصر التي كانت في ذلك الوقت منارة للطرب ووجهة لكل من اختار الفن والغناء مذهبا .

بداية من الأخوين السوريين فريد الاطرش وأسمهان وانتهاءا بالمغربية عزيزة جلال وسمير سعيد .

وما لم تعلمه سميرة مليان أن بليغ حمدي قد اعتاد على إقامة حفلات غنائية بشكل دائم في منزله الفخم بهدف التعرف على الأصوات الجديدة والشابة

وذلك بحضور كبار الفنانين والمنتجين ورجال الأعمال وشخصيات سياسية عامة من مختلف أنحاء الوطن العربي

والخبر السار أن سميرة مليان ستتمكن من خلال نفوذ صديقها حضور هذا الحفل لتغتنم الفرصة بالغناء أمام بليغ حمدي وضيوفه لعلها تكسب رضاهم وتصبح ضيفا دائما بين الكبار

إلا أن حضور سمير مليان لهذا الحفل سيكون السبب في انتهاء هذه الحفلات إلى الأبد

ويبقى اللغز الأكبر حتى يومنا هذا من هو ذلك الثري المهووس والمجهول الذي دفعه إعجابه بسميرة مليان أن يدخل حفلات بليغ حمدي الخاصة ويمكنها من الغناء أمام ضيوفه

فهل كان محبا لها أم أن كل ما فعله بهدف التقرب منها والإيقاع بها في فخ الشهوة لا نعلم ما هي دوافعه لكن ما نعلمه جيدا أن إخفاء اسمه حتى هذا اليوم ليس بالصدفة

ففي العشرينيات من كانون الثاني (يناير) لعام 1984م بدأت الأحداث المريبة تفرض نفسها ضمن حفلة بليغ حمدي

البيت ملئ بالضيوف والاضواء تعم المكان غناء وطرب وتمايل وتحين لحظة الهدوء المرتقبة التي يطلب خلالها من سميرة مليان أنت تغني إنها الفرصة

تبدأ سميرة مليان بالغناء بظروف طبيعية دقائق ويقرر من بعدها بليغ حمدي مغادرة المحفل بهدف الخلود للنوم.

نوم! كيف سينام بليغ حمدي وكل هؤلاء الضيوف في منزله صاحب الدعوة والمنزل ينام قد نعذره ونقول إنه متعب جدا لكن الضيوف هنا من مختلف الدول ومنهم من جاء لحضور هذه الأمسية فقط

قد نقول للمرة الثانية هو متعب جدا وضيوفه جاؤوا بهدف الاستماع للأغاني والطرب لا لمقابلة بليغ حمدي ولكن مهما كان متعبا لن يستطيع النوم وسط كل هذا هذه الضجة التي تعم المكان.

أعرف أن الأمر غير منطقي لكن هذا ما أشيع حينها لذلك كفى طرحا للأسئلة

السرية التي اتسمت بها تفاصيل هذا الحفل بالتحديد هي من أغرب ما في هذه جريمة مقتل سميرة مليان التي قيدت ضد مجهول

فلا معلومة صحيحة ولا خبر رسمي يقطع الشك باليقين حول قضية مقتل سميرة مليان فكلها أقاويل وإشاعات زادت الأمر سوءا

 

قصة سميرة مليان

 

مقتل سميرة مليان

وفجأة ودون سابق إنذار على جثة سميرة مليان عارية في حديقة منزله بليغ حمدي ويبدو أنها قد سقطت من أحد النوافذ العالية دون معرفة السبب أو معرفة الجاني.

وما زاد الأمر سوءا مغادرة العديد من الأشخاص الحفل ومن بينهم صديق سميرة مليان صاحب شركة الإنتاج الوهمية

انتهى الحفل واسدلت الستارة بليغ حمدي ملحن الكبار متهم الآن بقضية قتل واغتصاب سميرة مليان

فمع العثور على جثة سميرة مليان بهذا الشكل بدأت التكهنات والاتهامات تدور حول بليغ حمدي الاسم الوحيد المعروف في حفلته تلك

فكل الأسماء طمست لا متهمين ولا أحد يعرف ما هي الحكاية الحل الأفضل لخروج الجميع من هذه الورطة تلفيق التهم لسميرة مليان واعتبارها باغية تعمل في الدعارة وقد انتحرت من تلقاء نفسها.

ومع انتشار قصة سميرة مليان بدأت السلطات الفرنسية المغربية تتطالب بفتح تحقيق يكشف الجاني ليكون اسم بليغ حمدي في صدارة قائمة المتهمين التي لم يعرف أي اسم منها حتى هذا اليوم

أيام ويتمكن بليغ حمدي من الفرار خارج البلاد صمت مطبق لا تصريحات واضحة ولا أسماء مشتبه بها بليغ حمدي يدافع عن براءته بخجل دون أن يوجه التهم لأي أحد ودون أن يصرح عن أي اسم

اذا من قتل سميرة مليان ؟ اذا وفي الحقيقة لولا تدخل السلطات الفرنسية لكان المحضر قد أقفل بشكل مباشر باعتبار قضية سميرة مليان قضية انتحار لا أكثر

إلا أن التحقيقات استمرت ولكن للأسف دون أي فائدة والحكم الوحيد الذي صدر في هذه القضية كان بحق بليغ حمدي بتهمة تسهيل الدعارة على اعتبار أن سمير مليان عاهرة منتحرة ولعياذ بالله.

كيف يتم إقفال المحضر بهذا الشكل وقد روت بعض المصادر عن وجود كدمات وآثار عراك على جسد سميرة مليان

وما هي حقيقة قصة مغادرة بليغ الحفلة بهدف النوم فهل تعتبر قصة مقتل سميرة مليان منطقية؟

وما وسبب التستر التام على أسماء المدعوين للحفل وأين صديق سميرة مليان من كل هذه الأحداث وكيف اختفى اسمه بهذا الشكل

والأمر الأهم من كل هذا لماذا ترك بليغ حمدي البلاد بهذا الشكل السريع ولم اكتفى بالدفاع عن نفسه ولم يدلي بأي تصريح يقود لحقيقة مقتل سميرة مليان.

فخمس سنوات قضاها بليغ حمدي خارج البلاد ليعود أخيرا بعد تبرئته من جريمة قتل سميرة مليان وتم استقباله بحفل ضخم أقيم على شرفه

ليكون هذا الحافل تأكيدا بأن عالم الفن براق من الخارج فقط وفي خباياه الكثير من الأمور الغامضة

رحلت سمير مليان بالجسد وبقيت قصتها وصمة عار باسم الفن إلى الأبد فتارة ما تم اتهامها بالدعارة وتارة ما أشيع بأنها مختلة عقلية وتعاني من اضطرابات نفسية وعقلية حادة.

 

سميرة مليان

 

هل سميرة مليان قتلت ام انتحرت

لتكون كلمة الفصل لابنتها لبني التي أكدت سلامة أمها سميرة مليان العقلية والنفسية إضافة إلى امتلاكها وثائق رسمية جنائية تثبت وجود كسور وآثار للعنف على جسد سميرة مليان

مما يؤكد بأنها تعرضت للتعنيف قبل رميها من النافذة مما يدل على أن سميرة مليان قتلت ولم تنتحر

إلا أن قضية سميرة مليان قد أقفلت وانتهى أمرا لتبقى سميرة مليان لغزا محيرا حتى هذا اليوم

برأيك عزيز القارئ كيف تفسر قضية سميرة مليان هل سميرة مليان قتلت ام انتحرت من قاتلها؟ شاركني رأيك في التعليقات ولمعرفة المزيد من قصص حوادث القتل يمكنك الاطلاع عليها من هنا 

 

هل سميرة مليان قتلت ام انتحرت 

 

حوادث قتلقصص الغموض الواقعية

تعليقات

تعليقات الفيس بوك

عرض المزيد

الاكثر مشاهدة

  • اخر المقالات في العالم الخفي
  • اخر المقالات
  • الاكثر شيوعا ف العالم الخفي
  • الاكثر شيوعا
  • عشوائي
تحميل المزيد