القائمة

قصة سيدنا آدم و كيف بدأ الخلق

اقرأ لاحقا
اضافة للمفضلة
متابعة قصص الأنبياء
سجل المشاهدات
اضافة مقال
المشاركات
قصة سيدنا آدم و كيف بدأ الخلق

في تلك المقالة سوف نروي قصة سيدنا آدم و كيف بدأ الخلق كما سنعرف من بداية كيف خلق الله آدم عليه السلام حتي قصة هبوط آدم وحواء الي الأرض فتابعوا المقالة.

مقدمة حول قصة سيدنا آدم و كيف بدأ الخلق

كل ذنب اقترفته هو تفاحتك !

كل أنواع الحكايات مرتبطة بالزمان والمكان فتبدأ القصة بكان يا مكان كان فيه زمان لكن حكايتنا اليوم ليس لها زمان ولا مكان.

تبدأ من حيث اللازمان واللامكان الله قبل كل شيء وقبل خلق أي شيء وحده فوق عرشه كن فكان كل شيء وبداية الزمان والمكان آدم عليه السلام.

مقالة اليوم سنقسمها أكثر من جزء فركز معي عزيزي القارئ فان قصة سيدنا آدم و كيف بدأ الخلق كما قال شيخنا الجليل الشيخ الشعراوي مفاهيمها وشرحها واستيعابها هي حجر أساس فهم العقيدة كاملة.

 

قصة سيدنا آدم و كيف بدأ الخلق

 

بداية خلق آدم عليه السلام

اخبار الله الملائكة بأنه خالق بشر ليكون خليفة في الأرض

ونبدأ مع بعض الجزء أخبر الله سبحانه وتعالى الملائكة بأنه سيخلق بشرا سيكون خليفته في الأرض.

فتعجبت الملائكة وسألت أتجعل فيها من يفسد فيها ونحن نسبح بحمدك فقال خالق الكون رب العالمين إني أعلم ما لا تعلمون

وذلك كما ورد في قوله تعالي في قصة خلق سيدنا ادم في القرآن الكريم بسم الله الرحمن الرحيم {قَالُوا أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاءَ وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ * قَالَ إِنِّي أَعْلَمُ مَا لَا تَعْلَمُونَ}

والحقيقة أن الملائكة لم تقل هكذا على وجه الاعتراض فالملائكة لا تعصي الله عز وجل بل عباد مكرمون ويفعلون ما يؤمرون دون جدال أو غضب أو تساؤل.

لماذا قالت الملائكة أتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء؟ و كيف عرفت الملائكة بسفك الدماء؟

ولكنهم قالوا هكذا على وجه الاستفسار والتعجب بعدما رأوا ما فعله الجن في الأرض ولهذا خافت الملائكة من أن يفسد في الأرض البشر كما فعل الجن.

المهم أثار ذلك الإعلان الفضول في ذات إبليس ففي يوم من الأيام بالملكوت تطلع إبليس للوح المحفوظ ولكي تفهم ما هو اللوح المحفوظ ؟

اللوح المحفوظ هو كتاب كتب فيه في كل ما سيكون وكان ويكون وهناك قرأ إبليس عن كائن سيتم خلقه لخلافة الله على الأرض آدم.

وإن سيأمر الملائكة بالسجود فيسجد الجميع مع عدا إنجليس الذي سيأبي ويتكبر ويكون من الخاسرين.

هنا إبليس نفسه بيسأل ملائكة عن من هو إبليس هدا ولم يكن يدري أنه هو ابليس الذي سوف يأبي .

كما ورد في قوله تعالي {وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ أَبَىٰ وَاسْتَكْبَرَ وَكَانَ مِنَ الْكَافِرِينَ (34)}

 

بداية خلق آدم عليه السلام

 

أصل إبليس اللعين

من هو إبليس وما هو أصل إبليس اللعين؟

من الواضح إن هناك خلاف كبير على ماهية إبليس أوسلو فمثلا ذكر الحسن البصري إن إبليس لم يكن من الملائكة قط.

قال شهر بن الحوشب كان من الجن فلما أفسدوا في الأرض بعث الله إليهم الملائكة فقتلوهم وأجلوهم إلى جزائر البحار وكان ابليس ممن أسر فأخذوه معهم إلى السماء فكان هناك وكان دا تفسير لرفض إبليس السجود لآدم.

وقال بن مسعود وبن عباس وجماعة من الصحابة وسعيد بن المسيب وغيرهم أن إبليس كان رئيس الملائكة بالسماء الدنيا ووضح ابن عباس أن إبليس كان اسمه عزازيل.

وكان من حي من الملائكة يقال لهم الجن وكانوا خزان الجنان وكان من أشرفهم علما وعبادة وكان من أولى الأجنحة الأربعة فمسخه الله شيطانا رجيما.

 

لماذا رفض إبليس السجود لآدم عليه السلام

لماذا رفض إبليس السجود لآدم عليه السلام 

هذا تفسير حول سبب رفض إبليس السجود لآدم عليه السلام لأن  إبليس يري أنه أفضل من سيدنا آدم عليه السلام في كل شيء.

 

لماذا رفض إبليس السجود لآدم عليه السلام

 

كيف خلق الله آدم عليه السلام

كيف خلق الله عز وجل سيدنا آدم عليه السلام

أمر الله الملائكة أن تنزل الأرض وتقتطع من تربتها طينا وتصعد به إليه وبعد ذلك بدأت عملية خلق آدم عليه السلام

فقد خلق الله آدم وصوروه في الجنة لكن دون أن ينفخ فيه الروح فكان تماما كالصلصال الأجوف وتركه الله عز وجل في مكان واسع كي تمر عليه الملائكة وتراه فزاد الفضول بينهم .

فتسلل المغرور إبليس للكائن الصلصالي آدم عليه السلام قبل أن ينفخ الله فيه الروح

فيدخل من فمه ويخرج من دبره ويضرب على صدره فيصدر صوتا فارغا فكان أجوف من الداخل فتأكد إبليس بأنه ضعيف.

فخرج إلى الملائكة وكأنه المنقذ المحمل بخبر عظيم فقال لهم إن ذلك الكائن الذي يشغلكم ويثير فضولكم هو مخلوق ضعيف لا ينتظم وأستطيع إسقاطه بطرفة عين.

 

كيف خلق الله آدم عليه السلام

 

قصة سيدنا آدم عليه السلام

ما هي قصة سيدنا آدم عليه السلام مع الملائكة؟

وتمر الأيام وينفخ الله في آدم الروح وعلم الله سيدنا آدم عليه السلام الأسماء كلها وجمع الله الملائكة وقال أنبئوني بأسماء هؤلاء فقالوا سبحانك ما علم لنا إلا ما علمتنا فقال يا آدم أنبئهم بأسمائهم فأنبئهم آدم بأسماء ما عرض على الملائكة.

فقال الله عز وجل ألم أقل لكم اني أعلم غيب السماوات والأرض وذلك في قول الله تعالي في قصة سيدنا آدم عليه السلام في القرآن الكريم في سورة البقرة

{وَعَلَّمَ آدَمَ الْأَسْمَاءَ كُلَّهَا ثُمَّ عَرَضَهُمْ عَلَى الْمَلَائِكَةِ فَقَالَ أَنبِئُونِي بِأَسْمَاءِ هَٰؤُلَاءِ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ (31) قَالُوا سُبْحَانَكَ لَا عِلْمَ لَنَا إِلَّا مَا عَلَّمْتَنَا ۖ إِنَّكَ أَنتَ الْعَلِيمُ الْحَكِيمُ (32)

قَالَ يَا آدَمُ أَنبِئْهُم بِأَسْمَائِهِمْ ۖ فَلَمَّا أَنبَأَهُم بِأَسْمَائِهِمْ قَالَ أَلَمْ أَقُل لَّكُمْ إِنِّي أَعْلَمُ غَيْبَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَأَعْلَمُ مَا تُبْدُونَ وَمَا كُنتُمْ تَكْتُمُونَ (33)}

ما هي الأسماء التي علمها الله لسيدنا آدم عليه السلام؟

هنا نقطة وسؤال جوهري الا وهو ما هي الأسماء التي علمها الله لسيدنا ادم عليه السلام أو على ما تطلق الأسماء ؟

الأسماء جوهريا وفي مركز تعريفها هي كل حاجة في الكون فكما تعرف لكي نقدر أن نفهم أي شيء في نبحث لها على تعريف.

التعريف الذي نقدر أن نصل له يكون هو خلاصة التجارب ومحاولات فهم للمادة والفراغ يعني الأسماء التي علمها الله آدم هي المادة الخام لكل شيء .

وعليه فكل نظرية علمية واسم عادي هكذا هو في البداية والنهاية أيضا يكون له أسم فلقد عرف آدم عليه السلام كل الأسماء ولما أنبأ الملائكة بالأسماء أثار غيظ إبليس اللعين .

ما هي قصة سيدنا ادم عليه السلام مع إبليس اللعين؟

أمر الله سبحانه وتعالي السجود للملائكة فسجد الجميع مباشرة ما عدا واحد بس كان ينظر ويبحث من حوله على الشخص المذكور المسمى إبليس في اللوح المحفوظ والمفروض الوحيد الذي لن يسجد ويكون من الخاسرين .

فظل يبحث الي أن أيقن الحقيقة وهو أنه إبليس بذات نفسه فساله الله عز وجل ما منعك من السجود إذا أمرتك فوقف متحججا قائلا خلقتني من نار وخلقته من طين.

يعني لم يكن يري أصلا إن السجود لآدم بالنسبة له منطقي ورافض المبدأ ومتكبر أي أنه ميز نفسه على خلق الخلائق الله وأيضا افترض أفضليته عليه من تلقاء نفسه.

وتوقع أن الأمر ليس له بالأساس فغضب الله غضبا شديدا وأمره بالهبوط من الملكوت فطلب إبليس من الله وقال انظرني إلى يوم يبعثون فقال الخالق إنك لمن المنظرين.

يعني الخانق عز وجل وافق علي طلب إبليس على الرغم من العصيان والحادث وفي لحظة سقط إبليس من الملكوت.

وذلك في قول الله تعالي في كتابه العزيز .

{فَسَجَدَ الْمَلَائِكَةُ كُلُّهُمْ أَجْمَعُونَ (73) إِلَّا إِبْلِيسَ اسْتَكْبَرَ وَكَانَ مِنَ الْكَافِرِينَ (74) قَالَ يَا إِبْلِيسُ مَا مَنَعَكَ أَن تَسْجُدَ لِمَا خَلَقْتُ بِيَدَيَّ ۖ أَسْتَكْبَرْتَ أَمْ كُنتَ مِنَ الْعَالِينَ (75) قَالَ أَنَا خَيْرٌ مِّنْهُ ۖ خَلَقْتَنِي مِن نَّارٍ وَخَلَقْتَهُ مِن طِينٍ (76)

قَالَ فَاخْرُجْ مِنْهَا فَإِنَّكَ رَجِيمٌ (77) وَإِنَّ عَلَيْكَ لَعْنَتِي إِلَىٰ يَوْمِ الدِّينِ (78) قَالَ رَبِّ فَأَنظِرْنِي إِلَىٰ يَوْمِ يُبْعَثُونَ (79) قَالَ فَإِنَّكَ مِنَ الْمُنظَرِينَ (80) إِلَىٰ يَوْمِ الْوَقْتِ الْمَعْلُومِ (81)}

ما هي قصة سيدنا آدم عليه السلام في الجنة 

وعاش آدم عليه السلام في الجنة وحيدا يأكل منها ما شاء ويشرب مما شاء الجنة يا صديقي هل أنت متخيل!.

متخيل مدى السعادة والمتعة التي عاش فيها سيدنا آدم عليه السلام بدايات عمره.

أنا أريدك أن تتخيل لما يضيع منك شيء غالي جدا ومدى تأثير هذا عليك سيكون حسرة وندم أليس كذلك ما بالك لما تضيع من الجنة فاحذر صديقي أن تضيع منك!.

ولكن لنضيف شئ مهم الحقيقة إن هناك رأيين أو تفسيران للجنة التي عاش فيها سيدنا آدم عليه السلام

الرأي الأول يقول إن هذه الجنة بالفعل هي التي في السماء الجنة الموعودة ذات النعيم والخلد ويستند الرأي على قول الله تعالى {قَالَ اهْبِطَا مِنْهَا جَمِيعًا}.

والرأي الثاني بقول إن تلك الجنة في الأرض لأنه امتحنها فيها بالنهاية عن الشجرة التي نهاه الله عنه دون غيرها.

وأبو عيسى الروماني في تفسيره وحكي عن الجمهور الأول وأبو القاسم الراغب والقاضي المواردي قالوا في تفسيراتهم

واختلف في الجنة التي أسكناها يعني آدم وحواء على قولين أحدهما إنها جنة الخلد الثاني جنة أعدها الله وجعلها دار ابتلاء وليست جنة الخلد التي جعلها دار جزاء.

فتابعوا باقي المقالة من قصة سيدنا آدم عليه السلام للأطفال مناسبة هي أيضا

 

قصة سيدنا آدم عليه السلام

 

قصة سيدنا آدم وحواء

ما هي قصة سيدنا آدم وحواء أم البشر؟

وبلغ سيدنا آدم من الوحدة ما بلغ ولا ندري كم سنة عاش سيدنا آدم عليه السلام في الجنة وحده.

الي أن قرر الله سبحانه وتعالى أن يخلق له زوجته حواء فكان سيدنا آدم نائم ولما أفاق وجد بجانبه حواء فسألها من أنتي؟ فقالت امرأة فقال لما خلقتي فردت حواء لتسكن إلي.

فسأل الملائكة آدم ما اسمها فرد عليهم آدم اسمها حواء فقالوا لماذا سميت حواء بهذا الاسم؟

فرد سيدنا آدم عليه السلام لأنها خلقت من شيء حي والتفسير أن السيدة حواء التي كانت أجمل النساء علي الاطلاق خلقت من ضلع سيدنا آدم عليه السلام

وذلك استنادا على الآية الكريمة التي تقول {يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ، واحِدَةٍ، وخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا ونِسَاءً واتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ والْأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا} [النساء:1].

وفي الصحيحين من حديث عن زائدة عن ميسرة الأشجعي عن أبي حازم عن أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله أنه قال

{استوصوا بالنساء خيراً، فإن المرأة خلقت من ضلع، وإن أعوج ما في الضلع أعلاه، فإذا ذهبت تقيمه كسرته، وإن تركته لم يزل أعوج، فاستوصوا بالنساء خيراً}

لفظ البخاري فحواك تأويك وهي لك الحياة.

ونرجع الي قصتنا في قصة حواء أم البشر وسيدنا آدم عليهم السلام فالسيدة حواء عاشت مع آدم عليه السلام في الجنة

والله تعالى قال لهم أسكن أنت وزوجك الجنة والسكون هنا من الهدوء والاستقرار وحرم الله تعالى على آدم وحواء أنهم يأكلوا من شجرة معينة بالجنة.

وهذه نقطة محورية فيها يقول الله عز وجل في كتابه العزيز {وَيَا آدَمُ اسْكُنْ أَنتَ وَزَوْجُكَ الْجَنَّةَ فَكُلَا مِنْ حَيْثُ شِئْتُمَا وَلَا تَقْرَبَا هَٰذِهِ الشَّجَرَةَ فَتَكُونَا مِنَ الظَّالِمِينَ (19)}.

ولنفترض مثلا أنك هنا على الأرض مهما بلغت بك الشهوات فهي في الأول أو في الآخر شهوات دنيوية بسيطة كمثل نملة مقارنة بشهوة في الجنة.

ولا حتى تسوى نملة فانت هنا وسط كل المنع الذي وصلك فأنت لا تغلط مرة واثنين بل غلطاتك كثير ومتنوعة وكلها أمام شهوات دنيوية رخيصة.

فما بالك بشجرة في الجنة وليس ذلك فقط بل إن الممنوع يزداد شهوة ورغبة فتخيل كيف كانت الشجرة التي أكل منها سيدنا آدم عليه السلام!.

لكي لا يخطر فقط علي بالك تلك الفكرة التي أنت أحيانا تقولها باستهتار التي هي أنا ما ذنبي أن أكل سيدنا آدم عليه السلام من الشجرة؟

وأنت كل يوم تأكل منها وانت لا تدري أو مثل ما قلت لك في بداية قصة آدم عليه السلام كل ذنب اقترفت أنت هو تفاحتك! دعنا نستكمل أصدقائي.

 

قصة سيدنا آدم وحواء

 

قصه هبوط آدم وحواء الى الأرض

ما هي قصه هبوط آدم وحواء الى الأرض 

بعدما طرد إبليس اللعين من الملكوت كان يحمل ضغينة رهيبة ضد آدم وحواء وكان مطرودا فلم يكن قادر  أن يدخل الجنة.

وحسب المصادر فالعلماء مختلفين في أمر كيف اجتمع إبليس مع آدم وحواء في الجنة واختلف في هذا الأمر وقيل أقوال كثيرة.

ولكن الرأي الأغلب إن إبليس يقال أنه دخل في بطنه حية أو خلافه من طرق التي عرضت في ذلك الأمر وعليه نذهب بالجنة وحيث سكن آدم وحواء متنعمين في رغد ونعيم لم تشغلهما تلك الشجرة أبدا .

يعيشان في أوج السمو البليغ والترف الذي لا ينبغي لأحد في أرض جافة أن يتخيله حتى ذلك اليوم حيث يجلس آدم فاقتحم إبليس اللعين عليه المكان وتودد إليه.

فقال إبليس اللعين لآدم عليه السلام هل أدلك علي شجرة الخلد وملك لا يبلى أبدا وذلك كما ورد في قوله تعالي {فَوَسْوَسَ إِلَيْهِ الشَّيْطَانُ قَالَ يَا آدَمُ هَلْ أَدُلُّكَ عَلَىٰ شَجَرَةِ الْخُلْدِ وَمُلْكٍ لَا يَبْلَىٰ}

وكما ورد أيضا في سورة الأعراف من قصة سيدنا آدم وحواء في القران الكريم  {فَوَسْوَسَ لَهُمَا الشَّيْطَانُ لِيُبْدِيَ لَهُمَا مَا وُورِيَ عَنْهُمَا مِن سَوْآتِهِمَا وَقَالَ مَا نَهَاكُمَا رَبُّكُمَا عَنْ هَٰذِهِ الشَّجَرَةِ إِلَّا أَن تَكُونَا مَلَكَيْنِ أَوْ تَكُونَا مِنَ الْخَالِدِينَ (20) وَقَاسَمَهُمَا إِنِّي لَكُمَا لَمِنَ النَّاصِحِينَ (21)}

فقال لمها إبليس  اللعين أنها شجرة تمنح الخلد وترف أكثر لا ينقضي أبدا ودلهم على الشجرة المحرمة فامتنع عنها آدم عليه السلام فقال إبليس ما الذي نهاكما عن تتك هذه الشجرة الا تريدون أن تصيرا مثل الملائكة وأن تكون من الخالدين.

وتلك أكثر اللحظات الفارقة في تاريخ الكون وأبطال تلك اللحظة أمامك ثلاث آدم وحواء وإبليس أمام الشجرة في الجنة في الكون الفسيح عالم لا ينتهي.

بدأ من انفجار عظيم ويتمدد ويتسع ولا يتوقف عن الاتساع منذ حينها كواكب وشموس ونجوم تصنع مجرات .

ذرات وإلكترونات ونواة وأعداد لا نهائية لا يمكن أن تحصى من الأجسام.

كل شيء يسبح في فراغ وظلام لا ينفك عن أن ينقطع ظلام حالك وبطئ شديد طاقة ومادة مظلمة لا نستطيع أن نرصدها في هذا الكون الواسع العظيم وملايين السنين في تلك اللحظة التاريخية.

فاقتطف آدم وحواء من الشجرة وأكلا منها صوت القضمة في أذنك يصدي تفاحة اقتسمت منها جزء وبدأت البشرية في العصيان وكل المعاصي انسلت تجري سريع وسهل.

صوت كصوت الرعد مرعب ومخيف وبدت لهما سوءاتهما فهرعا يجريان يغطيان أجسادهما بأوراق الشجر من الجنة وعلما إنهما قد اقترفها ذنبا كبيرا ولم يكن الخلود ما ناله

فلقد خدعهما الشيطان كما يخدعك بكل مرة وأنت تنخدع صوت! صوت الله ينادي عليهما ويقول ألم أنهكما عن تلك الشجرة وألم أقل لكما أن الشيطان لكما عدو مبين.

قاله ظلمنا أنفسنا وإن لم تغفر لنا يا الله فسنكون من الخاسرين فتلقى الله كلمات من آدم فتاب الله عليه.

ولكن حكم رب العالمين أهبطوا بعضكم لبعض عدو وكل هذا ذكر في القرآن في قصة هبوط ادم وحواء الي الأرض في القران الكريم فيقول الله سبحانه وتعالي .

{فَدَلَّاهُمَا بِغُرُورٍ ۚ فَلَمَّا ذَاقَا الشَّجَرَةَ بَدَتْ لَهُمَا سَوْآتُهُمَا وَطَفِقَا يَخْصِفَانِ عَلَيْهِمَا مِن وَرَقِ الْجَنَّةِ ۖ وَنَادَاهُمَا رَبُّهُمَا أَلَمْ أَنْهَكُمَا عَن تِلْكُمَا الشَّجَرَةِ وَأَقُل لَّكُمَا إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمَا عَدُوٌّ مُّبِينٌ (22)

قَالَا رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنفُسَنَا وَإِن لَّمْ تَغْفِرْ لَنَا وَتَرْحَمْنَا لَنَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ (23) قَالَ اهْبِطُوا بَعْضُكُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ ۖ وَلَكُمْ فِي الْأَرْضِ مُسْتَقَرٌّ وَمَتَاعٌ إِلَىٰ حِينٍ (24) قَالَ فِيهَا تَحْيَوْنَ وَفِيهَا تَمُوتُونَ وَمِنْهَا تُخْرَجُونَ (25)}

فماذا عن استكمال القصة وهل مقالة قصة سيدنا آدم وحواء للأطفال مناسبة؟

ماذا حدث بعد هبوط آدم وحواء الي الأرض؟

وجد في عرف البشر ما سمي خيرا ومقابله ما يسمى شرا وتحددت خيوط الخير والشر وهبط آدم وحواء من الجنة للأرض.

وكانا عن بعض بعيدين فقط هبط كلا منهما في بقعة مختلفة فجأة لأول مرة حواء وحيدة في أرض غريبة حتى اجتمعت بزوجها فوق جبل الصفا بمكة وقيل بجبل آخر بالهند وقيل غير ذلك.

واجتمعا وبدءا سويا رحلة جديدة وتزوجا بالأرض ووضعت قابيل وأخته وثم هابيل وأخته ويقال قد بلغ طول سيدنا آدم عليه السلام كان 123 قدما وتسع بوصات أي ما يعادل 37 مترا تقريبا .

ولمعرفة المزيد حول قصة أبناء آدم عليه السلام يمكنك قراءته من هنا

هذا ما كان في جعبتنا حول قصة سيدنا آدم و كيف بدأ الخلق كاملة ومناسبة للأطفال أيضا ولمعرفة المزيد حول قصص دينية أو قصص الأنبياء من هنا

 

قصه هبوط آدم وحواء الى الأرض

 

مصادر قصة سيدنا آدم وحواء

ما هي أهم عن قصة سيدنا آدم وحواء؟

وذلك فيديو يوضح قصة سيدنا آدم و كيف بدأ الخلق كاملة ولمعرفة مزيد من المعلومات حول قصة سيدنا آدم عليه السلام من هنا .

إرسال تعليقك عن طريق :

    إبدأ بكتابة تعليقك الآن !
تحميل المزيد
تصميم و برمجة YourColor